التعادل يحسمُ مباراة الرجاء الرياضي وأولمبيك آسفي

حسم التعادل بهدفين لمثلهما، مباراة الرجاء الرياضي وأولمبيك آسفي، لحساب الجولة الأولى من البطولة الاحترافية القسم الأول.

وافتتح الفريق المسفيوي، حصة الأهداف في الدقيقة 8، بتسديدة “صاروخية” من خار مربع العمليات، عن طريق اللاعب يونس النجاري، الذي استقبل تمريرة أرضية من زميله محمد المورابيط.

وعند حلول الدقيقة 21، تمكن الزوار من مضاعفة التقدم، عن طريق اللاعب المالي عبدولاي ديارا.

وضغط الفريق الأخضر، على دفاع الأولمبيك، في محاولة منه لتقليص الفارق، ما أثمر ركلة جزاء، نجح في ترجمتها محمد الناهيري إلى هدف، في الدقيقة 33.

وفي الجولة الثانية، تمكن الرجاء الرياضي، من معادلة الكفة، بعد مرور 3 دقائق فقط عن صافرة البداية، برأسية من المداف جمال حركاس، بعد ركنية نفذها البديل عبد الحي فورصي.

واستمرت السيطرة الرجاوية، وسط تكتك دفاعي للزوار، ما دفع البنزرتي لإجراء العديد من التغييرات، خاصة في خط الهجوم، أبرزها إقحام سفيان بنجديدة مكان الوافد الجديد الغابوني أكسيل مايي.

وواصل رفاق زكرياء حدراف محاولاتهم، غير أن اللمسة الأخيرة غابت عن اللاعبين، لتعلن صافرة الحكم على النهاية بلا غالب ولا مغلوب.

يذكر أن اللقاء، أجري فوق أرضية ملعب “محمد الخامس” في الدار البيضاء، بقيادة طاقم تحكيمي ترأسه حكم الوسط محمد زرزاي.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى