سريع وادي زم ينهي ارتباطه بفؤاد الصحابي

قرّر سريع وادي زم، بشكل رسمي، إقالة مدربه فؤاد الصحابي، بعد النتائج المُخيبة التي وقع عليها الفريق في بداية البطولة الاحترافية القسم الأول، حيث مُني بهزيمتيْن على يد كل من حسنية أكادير والوداد الرياضي في الجولتيْن الأولى والثانية.

ولبّى النادي نداءات جماهيره التي شدّدت على ضرورة الانفصال عن الإطار الوطني، لغياب لمسته عن المجموعة وإخفاقه في تكوين فريق قادر على مُقارعة المنافسين والخصوم في المسابقة المحلية.

وبدا فريق سريع وادي زم عاجزاً في أول لقاءين عن تقديم مردود يُوحي بإمكانية حصده لنتائج إيجابية تُرضي مُحبّيه، ليتكبَّد خسارة بهدف نظيف أمام “غزالة سوس” ثم يتلقى أخرى بثنائية نظيفة أمام الفريق الأحمر.

ومن المُنتظر أن يشرع المكتب المسير للنادي في دراسة ملف خليفة الصحابي على رأس الفريق، والذي سيكون أمامه ورش إعادة الوهج إلى الكتيبة الواد زامية للارتقاء إلى التحديات التي تنتظره في قادم الجولات.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى