جمال السلامي يُعرقل انتقال لاعب بارز للرجاء

مباشرة بعد تعاقده مع فريق الفتح الرياضي لأربع مواسم ونصف، طلب المدرب جمال السلامي من العائد إلى رئاسة النادي، حمزة الحجوي، عدم التفريط في الركائز الأساسية للفريق الرباطي.

وخص المدرب جمال السلامي، بالذكر المهاجم نوفل الزرهوني المطلوب بقوة في الرجاء الرياضي، واللاعب المهدي مباريك الذي توصل بعروض أجنبية في الفترة الأخيرة بعد مستوياته المتميزة في الموسمين الأخيرين.

ويرغب الرجاء في إعادة الزرهوني إلى فريقه الأم، علما أن اللاعب سبق له أن تمرد على إدارة الفتح مؤخرا، قبل أن يتقدم لاحقا باعتذار.

وشدد السلامي على رغبته في استمرار الزرهوني مع الفتح الرياضي، إذ يعول عليه لقيادة الخط الأمامي للفريق رفقة رضى الهجهوج، كما سيجتمع المدرب بالليبي أنيس سالتو، الذي يرغب في الانتقال إلى أهلي طرابلس الليبي.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى