نهائي الرجاء والشبيبة يتسبب في إيقاف صحفي جزائري

أعلن الاتحاد الأفريقي لكرة القدم “كاف” اتخاذ كل الإجراءات اللازمة ضد صحفي جزائري حضر المؤتمر الصحفي لمباراة نهائي الكونفرالية بين الرجاء الرياضي وشبيبة القبائل الجزائري، التي حسمها النسور الخضر لصالحهم بنتيجة هدفين مقابل واحد.

ونشر ”الكاف“ بلاغا عبر موقعه الرسمي جاء فيه: ”خلال المؤتمر الصحفي الذي أعقب مباراة لنهائي توتال انرجيز كأس الكونفيدرالية، قام صحفي من الجزائر بتعطيل المؤتمر الصحفي وأدلى بتصريحات بذيئة ضد مسؤول في الاتحاد الإفريقي لكرة القدم“.

وأضاف: ”فحصت هيئة المحلفين التأديبية القضية وقررت أن مثل هذا السلوك يتعارض مع المبادئ والقيم المشتركة بين CAF“.

وأوضح الاتحاد الإفريقي أن لجنة CAF للانضباط أوصت باتخاذ جميع الإجراءات اللازمة ضد الصحفي المذكور بما في ذلك الاحتفاظ بحق CAF في عدم منحه الاعتماد الصحفي لعدم احترام مبادئ وقواعد الهيأة الإفريقية.

وكان المؤتمر الصحفي قد شهد عقب مباراة الرجاء والشبيبة أجواء مشحونة بسبب تجاهل منسق “الكاف” لأحد الصحفيين الجزائريين ورفض منحه فرصة طرح سؤال على مدربي الفريقين، ما دفعه إلى الإعتراض على ذلك قبل أن يدخل في نقاش حاد مع ممثل ”الكاف“.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى