بعد خسارة “الديربي”.. بلاغ شديد اللهجة من مجموعات المغانة

فتحت مجموعات المغانة، النار في وجه لاعبي فريق الرجاء الرياضي، بعد هزيمتهم اليوم الأحد، بهدفين دون رد، في “الديربي البيضاوي” أمام غريمهم الأزلي الوداد الرياضي، لحساب الجولة العاشرة من البطولة الاحترافية – القسم الأول .

وبعد مطالبتها باستقالة المدرب جمال السلامي، والتهديد بتنظيم وقفات احتجاجية أمام مركب “الوازيس”، فضلا عن انتقادها للمكتب المسير الحالي للنادي، حملت الجماهير الرجاوية عبر بلاغ مشترك، المسؤولية كذلك للاعبين، في ظل تراجع مستوى الفريق ككل خلال المباريات الأخيرة.

وجاء في البلاغ المذكور:

إلى مدرب الفريق، اعتبرها دعوى لتحكيم الترجاويت، ثم تحذير مما سنحملك مسؤوليته في حالة عدم الإستقالة، أو في حالة التماس دفع باقي راتب الموسم إلى نهايته مقابل المغادرة.

أنت و المكتب غير مؤهلين لصنع فريق يوازي طموحاتنا، و جهازنا العصبي غير مؤهل للصبر عما تصنعه بفريقنا، سنحترم احترامك لجميل الفريق الذي صنعك، سنتمنى ألا تكون كالمرتزق العاهر امحمد فاخر، و الذي سنعود لنجعل منه عبرة لاحقاً.

أما الإحدى عشر شبه رجل الذين كانوا على أرض الميدان، فاعلموا أن مسؤوليتكم لم تنتف، ما تصنعونه جدير بأن يظل عارا على جبينكم، فهذا إنذار أخير لكل من سولت له نفسه منكم العبث بالقميص الأخضر و دروس من قبلكم ليست عليكم ببعيد .

غير تقديم الاستقالة، سنلتقي أمام باب الوازيس.

تجدر الإشارة إلى أن هزيمة الرجاء اليوم، جعلتها تخسر صدارة سبورة الدوري لصالح الوداد، التي رفعت رصيدها للنقطة الـ22 على بعد 4 نقاط من “النسور”، مع مباراة ناقصة للحُمر.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى