اتهام ناصر لارغيت بطرد لاعبين جزائريين

يتهم الجزائريون ناصر لارغيت المدير التقني لنادي مارسيليا الفرنسي لكرة القدم بطرد سيري الخيتر والمهدي باعلودج، من الفريق الفرنسي بعد عودتهما من تونس، حيث شاركا مع منتخب أقل من 20 سنة في التصفيات المؤهلة إلى كأس أفريقيا للشبان.

وأكدت وسائل الإعلام الجزائرية أن ناصر لارغيت قام بفسخ عقدي لاعبي المنتخب الجزائري بحجة عدم احترامهما للبروتوكول الصحي، مشيرة إلى أن السبب الحقيقي يتمثل في رغبته في فسح المجال لأسامة تيرغالين لاعب المنتخب الوطني المنتقل للفريق الفرنسي مقابل 1.2 مليون دولار من أكاديمية محمد السادس.

وطالبت المصادر ذاتها بتدخل الاتحاد الجزائري لكرة القدم لحماية اللاعبين الجزائريين، خصوصا أنه تم طردهما من فريقهما مباشرة بعد عودتهما من تونس.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى