بالأرقام .. آخر 10 مواجهات بين الرجاء والجيش في منافسات “البطولة الإحترافية”

يحل فريق الرجاء الرياضي، يوم غد الأربعاء، إبتداء من الساعة الخامسة مساء، على أرضية “المركب الرياضي مولاي عبد الله”، ضيفا على فريق الجيش الملكي، لحساب الجولة 15 من البطولة الإحترافية.

ويشهد تاريخ المواجهات بين الطرفين، العديد من النزالات التي كانت الإثارة والتشويق عنوانا لها، سواء في المقابلات التي أجريت بمدينة البيضاء، أو تلك التي كانت العاصمة مسرحا لها.

وتعرف كفة المواجهات المباشرة، خلال العشر مواجهات السابقة، في منافسات “البطولة الإحترافية“، ميلانا طفيفا لصالح العساكر، بأربع انتصارات مقابل ثلاث للخضر، بينما آلت ثلاث مقابلات أخرى لنتيجة التعادل.

وكانت آخر مقابلة جمعت الطرفين، قد انتهت بنتيجة الإنتصار لصالح ممثل العاصمة، بنتيجة هدفين مقابل هدف، في المقابلة التي جرت على أرضية “المركب الرياضي مولاي عبد الله” بالرباط، لحساب الأسبوع 19 من “البطولة الإحترافية” للموسم الماضي.

ويرجع آخر فوز للخضر في الكلاسيكو، للجولة الرابعة من منافسات “الدوري المحلي” للموسم الفارط، حينما تمكن النسور من قلب تأخرهم بهدف، لفوز بهدفين، في المقابلة التي دارت أطوارها على ارضية “الملعب الكبير” بمراكش.

وشهدت الجولة 23 من “البطولة الإحترافية” لموسم 2015/2016، أكبر حصة تهديفية، حينما فاز الجيش الملكي بنتيجة أربعة أهداف مقابل هدف، بينما يرجع أكبر انتصار للخضر في العشر مقابلات الأخيرة، للأسبوع الثاني من الموسم الكروي 2017/2018، حينما تمكن الرجاويون من التغلب على ضيوفهم بهدفين لصفر، في المباراة التي جرت أطوارها على أرضية “المركب الرياضي محمد الخامس”.

وتحققت نتيجة التعادل في ثلاث مناسبات، كان آخرها برسم الموسم الكروي 2016/2017، حينما انتهت المقابلة بنتيجة هدف لمثله، حيث سجل للجيش الملكي المهدي برحمة، فيما عدل للرجاء سامسون مبينغي.

وتعتبر نتيجة هدفين لهدف واحد، هي النتيجة الأكثر تحققا في مقابلة الطرفين، خلال المباريات السابقة، إذ تم تسجيلها في أربع مناسبات، آخرها مبارتي الموسم الماضي.

و جدير بالذكر أن كتيبة السلامي تحتل المرتبة الرابعة برصيد 25نقطة، في حين يتمركز زملاء عماد الراحولي في الرتبة السادسة بما مجموعه 22نقطة.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى