كارلوس يطالب بالرحيل عن الجيش رغم تمسك الادارة به

عقد مدرب الجيش الملكي كارلوس ألوس جلسة مع رئيس الجيش الملكي حرمو يوم الأحد الماضي قبل السفر لبركان لمواجهة مولودية وجدة ، طلب من خلالها فسخ العقد الذي جدده مع الفريق العسكري بسبب اقتناعه بإستحالة العمل في هذه الظروف .

وقوبل طلب المدرب بالرفض من طرف الرئيس والذي فضل تأجيل النقاش في هذا الموضوع الى غاية ضمان بقاء النادي حيث من المتوقع أن يجلس المدرب مع الادارة غدا لحسم مصيره مع العساكر علما انه متشبت بالرحيل .

وتصر إدارة الجيش على بقاء المدرب الاسباني حيث اكدت له أنها تعد مشروع سيرتكز عليه ، وعليه أن يصبر قليلا الى غاية أن تعود الأمور لسكتها الصحيحة .

وحسب مصدر هبة سبور فالمدرب قام بتوديع اللاعبين بعد مباراة أمس امام مولودية وجدة بعدما ضمن البقاء .

وتعرضت ادارة الجيش لموقف محرج بعدما قامت بالتجديد للمدرب الاسباني قبل نهاية الموسم وقبل دراسة الحصيلة النهائية ، الشيء الذي جعلها الأن بين أمرين أحلاهما مر أولهما اقناع المدرب بالبقاء رغم نتائجه السلبية ، او فسخ عقده والبدأ في البحث عن مدرب جديد .

هذا وتعد جماهير الجيش بالتصعيد ضد الادارة والمسؤلين الذين تسببو في وصول فريق مرجعي لمرحلة أصبح ينافس فيها على البقاء بدل الصراع على الألقاب .

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى