المحكمة تصدم فاخر في قضية التسجيل الصوتي المنسوب للقديوي

قضت محكمة عين السبع برفض الدعوى القضائية التي رفعها المدرب السابق للجيش محمد فاخر ضد لاعب الجيش السابق المعار لنهضة الزمامرة يوسف القديوي بسبب الخروقات التي شابت الدفوعات بعدما قدم دفاع القديوي دفوعات شكلية حول الخروقات المرتكبة ، لتحكم المحكمة بعدم الاختصاص في القضية التي اثارت الجدل .

وكان محمد فاخر قد رفع دعوى ضد يوسف القديوي بسبب ما أسماه تسريب صوتي منسوب للاعب يتهم فيه المدرب بأخد عمولة من أجل اشراك اللاعبين ومن أجل انتدابهم ، قبل ان ترفض المحكمة اليوم الاربعاء النظر في القضية، مؤكدة عدم اختصاصها، مما ضيع على فاخر الاستفادة من مبلغ ضخم مقدر في 300 مليون كان يطالب بها لجبر الضرر بعدما لحقه جراء الاتهامات .

ولا يزال محمد فاخر بدون نادي منذ استقالته من تدريب الجيش الملكي بعد الضجة الكبيرة التي أعقبت انتشار التسجيل الصوتي والغضب الجماهيري الذي انهال عليه طيلة المباريات التي تلته ، فيما وقع يوسف القديوي مع نهضة الزمامرة متصدر القسم الثاني على سبيل الاعارة الى غاية نهاية الموسم بعدما استنفد عقوبة توقيفه من طرف الجامعة .

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى