“بلاك أرمي” تعتذر لجمهور العساكر.. وتوضح حقيقة لافتة “تهديد فاخر”

اعتذرت مجموعة رابطة مشجعي الجيش الملكي، “بلاك أرمي 2006″، لكافة جماهير الفريق، ولأولترا “عسكري” خاصة، بعد الأحداث “المؤسفة” التي شهدتها مباراة اتحاد طنجة الأخيرة.

وتأسفت مجموعة “بلاك أرمي”، في بيان لها، نشرته عبر صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، عما وقع بعد نهاية مباراة الجيش الملكي أمام اتحاد طنجة، برسم مباريات الجولة الثامنة من الدوري المغربي، من أحداث شغب.

ودعت المجموعة نظيرتها، أولترا عسكري، للجلوس على طاولة الحوار “خدمة للمصلحة العامة”، محملتا مسؤولية الشغب لمن “يصبون الزيت على النار في الخفاء”، على حد وصف البيان.

وأوضحت “بلاك أرمي” أن اللافتة التي فهمت على أنها تهديد للسلامة الجسدية، لمدرب الجيش الملكي، امحمد فاخر، ليست سوى تعبير “مفاده أنه سيتم إقبار مسيرته الكروية التي أصبحت على كف عفريت لسوء نتائجه وللاتهامات الأخيرة” التي طالته بعد التسريب الصوتي لقديوي.

وأكدت المجموعة في ختام بيانها، أنها “ستظل وراء الجيش مهما… ولن تصمت على الفساد”، على حد ما جاء في البيان.

يشار إلى أن مباراة الجيش الملكي الأخيرة أمام اتحاد طنجة، شهدت أعمال شغب في المدرجات، كما أثارت جدلا واسعا بعد رفع لافتة في المدرجات، فهمت على أنها تهديد صريح للسلامة الجسدية لامحمد فاخر.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى