“غزاة القارة” التيفو الذي قاد الوداد إلى عرش دوري أبطال أفريقيا

احتفل لاعبو وجماهير الوداد الرياضي بلقب دوري أبطال أفريقيا، للمرة الثالثة في تاريخ ممثل الكرة المغربية.

وتوج الوداد بلقب دوري أبطال أفريقيا، عقب فوزه على الأهلي المصري في المباراة النهائية بنتيجة 2-0، ليرفع لاعبو “الفريق الأحمر” لافتة بعنوان “غزاة أفريقيا قولا وفعلا “.

وبدأت القصة عندما رفعت جماهير الوداد لافتة كُتب عليها “غزاة القارة”، قبل لحظات من صافرة بداية مباراة فريقهم ضد بترو أتلتيكو الأنجولي في إياب الدور نصف النهائي من دوري أبطال أفريقيا.

الوداد الرياضي
الوداد الرياضي

وتضمن التيفو الذي رفع من جماهير الوداد في نصف النهائي، عبارة “غزاة القارة”، يتوسطهما ملامح وجه لشخص مجهول، ومرفقا برسالة “ماتثمين الصولات والجولات إلا بالانتصار والتتويجات”.

وجاءت فكرة هذا التيفو، لبعث رسالة للجميع، مفادها أن الفريق، جاهز للتألق والسيطرة بين أغلب دول أفريقيا، وببلوغ أدوار متقدمة، فيما تنتهي الرسالة بمطلب جماهيري وهو الانتصار والتتويج.

واليوم بعد تتويج فريق الوداد على حساب الأهلي بلقب دوري أبطال أفريقيا، رفع لاعبو “الفريق الأحمر” لافتة بعنوان “غزاة أفريقيا قولا وفعلا “.

لاعبو الوداد بعد التتويج بلقب دوري أبطال أفريقيا
لاعبو الوداد بعد التتويج بلقب دوري أبطال أفريقيا

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى