اللجنة المركزية للتأديب تُصدر عقوباتها في حق لاعبين وأندية وطنية

كشفت اللجنة المركزية للتأديب التابعة للعصبة الاحترافية لكرة القدم عن العقوبات التي أقرّتها في حق مجموعة من لاعبي وأندية البطولة الاحترافية – القسم الأول والثاني، في إطار السلطة الزجرية التي تتمتع بها إزاء مكونات الأندية الوطنية.

وقرّر اللجنة المذكورة توقيف اللاعب أيوب الكعداوي، مهاجم أولمبيك آسفي، وذلك “لمباراة واحدة بعد طرده في المباراة التي جمعت فريقه بنادي نهضة بركان، برسم الجولة العاشرة من البطولة الاحترافية – القسم الأول، وذلك بناء على المادة 53-2 من مدونة التأديب”.

أما بالنسبة للبطولة الاحترافية – القسم الثاني، فقد جرى إيقاف “أحمد السحمودي لاعب فريق النادي السالمي لمباراة واحدة بعد طرده في المقابلة التي جمعت فريقه بنادي شباب بنجرير، وذلك بناء على المادة 53-2 من مدونة التأديب”.

وفيما يلي باقي العقوبات التي تم إقرارها من طرف اللجنة المركزية للتأديب:

• توقيف علي عشا لاعب فريق الاتحاد البيضاوي لمباراة واحدة بعد طرده في المباراة التي جمعت فريقه بالنادي القنيطري، وذلك بناء على المادة 53-2 من مدونة التأديب.

• تغريم فريق النادي السالمي مبلغ 1500 درهما، لحصوله على 3 إنذارات وطرد خلال المباراة التي جمعته بفريق شباب بنجرير وذلك بناء على المادة 89 من مدونة التأديب.

• تغريم فريق النادي القنيطري مبلغ 1500 درهما، لحصوله على 4 إنذارات خلال المباراة التي جمعته بفريق الاتحاد البيضاوي وذلك بناء على المادة 89 من مدونة التأديب.

• تغريم فريق سطاد المغربي مبلغ 1500 درهما، لحصوله على 4 إنذارات خلال المباراة التي جمعته بفريق الراسينغ الرياضي وذلك بناء على المادة 89 من مدونة التأديب.

• تغريم فريق الراسينغ الرياضي مبلغ 1500 درهما، لحصوله على 6 إنذارات خلال المباراة التي جمعته بفريق سطاد المغربي وذلك بناء على المادة 89 من مدونة التأديب.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى