الوداد الرياضي يعود بفوز ثمين أمام المغرب الفاسي

اقتنص الوداد الرياضي، فوزه الثاني تواليا، والرابع له هذا الموسم في البطولة الاحترافية – القسم الأول ، من بوابة المغرب الفاسي، بنتيجة هدف نظيف، في المباراة التي جمعت الطرفين على أرضية ملعب الحسن الثاني بفاس، لحساب الجولة الخامسة.

ودخل الوداد الرياضي المباراة منذ الدقائق الأولى، قصد التوقيع على الهدف الأول في المواجهة، مقابل تراجع لكتيبة المغرب الفاسي التي فضلت المراقبة.

وكاد الفريق الأصفر أن يكمل دقائق المواجهة منقوص العدد، حين طرد حكم المباراة الداكي الرداد اللاعب كريم الولادي، بعد تدخل على قدم وليد الكرتي، قبل أن يتراجع عن قراره إثر إعادته للقطة عبر تقنية “الفيديو”.

سايمون مسوفا يُسجل الهدف الأول للوداد في مرمى المغرب الفاسي

ونجح الفريق الأحمر في افتتاح حصة التسجيل في الدقيقة الـ30، بعد مثلث بدأ من يحيى عطية الله، ومر عبر وليد الكرتي لينتهي لدى أقدام التنزاني سيمون مسوفا، الذي نجح في هزيمة الحارس أمين البورقادي بتسديدة زاحفة استقرت في الجانب الأيمن من المرمى.

وانتهى الفصل الأول من المباراة على إيقاع هجمتين خطيرتين، أولاهما من أقدام أيوب الكعبي الذي مرت تسديدته بجانب المرمى، قبل أن يرد عليه محمد الفقيه بكرة ثابتة صدها رضا التكناوتي بـ”صعوبة”.

ولم تتغير الصورة في بداية الشوط الثاني، حيث ضغط الوداد على مرمى البورقادي، الذي كاد أن يستقبل الهدف الثاني في أكثر من مناسبة، أبرزها تسديدة الكعبي “القوية” التي تألق في صدها. الحارس “الماصاوي”.

وتحركت “الماكينة الصفراء” بعدها عبر سلسلة من الهجمات التي اصطدمت بتألق التكناوتي واستماتة الدفاع الودادي، قبل أن يرد مسوفا على تهديدات المغرب الفاسي بتسديدة “قوية” ارتطمت بمحمد حمامي الذي أنقذ مرمى فريقه بارتماءة “انتحارية”.

ولم يستطع الفريقان تغيير عداد المواجهة في ما بقي من دقائق، لتنتهي المواجهة بفوز زملاء صلاح الدين السعيدي بهدف نظيف.

وبهذه النتيجة يحقق الوداد الرياضي فوزا جديدا في رحاب البطولة الاحترافية، متحصلا على نقطته الـ12، ومحتلا الوصافة “مؤقتا”، في حين تجمدت حصيلة المغرب الفاسي في النقطة الثامنة، بالمركز الخامس.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى