الأحمدي يقرر إنهاء تعاقده مع الاتحاد ويطالب بـ 2 مليون دولار

قرر النجم المغربي كريم الأحمدي لاعب فريق اتحاد جدة السعودي، إنهاء تعاقده مع الفريق السعودي، مع نهاية شهر يونيو المقبل، ومغادرة الديار السعودية صوب تجربة احترافية جديدة.

وكشفت تقارير سعودية، أن الأحمدي الذي يربطه عقد مع فريق اتحاد جدة ينهي مع نهاية الموسم الجاري، قرر عدم تحيين عقده مع الفريق والتشبث بفك الارتباط مع الفريق في 30 يونيو الجاري، بالرغم من عدم انتهاء الموسم الكروي، الذي تم تعليقه في السعودية بسبب تفشي فيروس كورونا.

وحسب صحيفة “الاقتصادية” السعودية، فإن عودة الأحمدي إلى جدة، ستكون لإنهاء ارتباطاته والمطالبة بكامل مستحقاته المتأخرة البالغة مليوني دولار، حيث ستنتهي علاقة اللاعب بالنادي بعد أيام قليلة.

وفي سياق آخر، تابع نفس المصدر أن النجم المغربي، أبلغ زملاءه أنه إذا لم يجدد مع الاتحاد، فإنه سيختتم مشواره الرياضي مع ناديه السابق الذي شهد على تألقه، فينورد روتردام الهولندي.

وتابعت الصحيفة السعودية في حديثها عن مستقبل الأحمدي: “لن يتحدث إعلاميا عن مشواره مع الاتحاد وتجربته في الملاعب السعودية حتى ينتهي عقده رسميا”.

وكان الاتحاد ينوي التجديد الدولي المغربي السابق، لخوض موسم ثالث معه، لكن التعاقد مع المدرب البرازيلي فابيو كاريلي، علق المفاوضات قبل أن يعرف اللاعب أنه لن يكون ضمن أجندته للموسم المقبل.

جدير بالذكر أن الأحمدي، كان قد انتقل لصفوف الاتحاد السعودي، صيف سنة 2018 لمدة عامين، في صفقة انتقال حر، وخاض مع الفريق 49 مباراة قدم فيها مستويات مميزة.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى