تدريبات برشلونة تثير الشكوك بشأن لحاق ميسي بمباراة ريال بيتيس

لا يوجد شك الآن أن جميع الأنظار داخل برشلونة تترقب تعافي النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي من إصابته، خاصة أن الخط الهجومي للنادي الكتالوني لم يتبق به سوى أنطوان جريزمان، والبرازيلي رافينيا، وذلك بعد إصابة الفرنسي عثمان ديمبيلي وغياب الأوروجواياني لويس سواريز لنفس السبب.

كان عشاق البلوجرانا ينتظرون رؤية ميسي في التدريبات الجماعية لالتقاط الأنفاس في ظل الأزمة التي وقع بها الفريق قبل مباراة مام ريال بيتيس يوم الأحد القادم على ملعب «الكامب نو»، ولكن هذا الأمر لم يحدث في المران الصباحي للفريق اليوم الثلاثاء، ولم يظهر البرغوث الأرجنتيني مع زملائه بل ظل يقوم بالتدريبات الفردية.

غياب ميسي وضع الكثير من الشكوك حول قدرته على اللحاق بمباراة بيتيس، لاسيما بعد تصريحات إرنستو فالفيردي، مدرب البلوجرانا بعدم المخاطرة مع نجم الفائز بلقب النخسة الماضية من الدوري الإسباني.

ويبدو واضحًا أن اليوم الحاسم لمشاركة ميسي أمام بيتيس سيكون غدًا الأربعاء، خاصة أن كتيبة فالفيردي ستجرى جلستين في التدريبات، وفي حالة غياب ميسي عن أي من الجلستين ستتقلص فرصه في اللحاق بالمباراة، وسيكون هناك تدريبان فقط للمجموعة قبل خوض مباراة الأحد.

وفي حالة عدم وجود ميسي في تشكيلة الفريق النهائية لمباراة بيتيس سيكون على فالفيردي تحضير بديل من فريق الشباب، والمهاجم القريب سيكون كارلوس بيريز، ليدخل المباراة بثلاثي هجومي مكون من أنطوان جريزمان ورافينيا وبيريز.

الجدير بالذكر أن ميسي تعرض لإصابة في عضلة الساق اليمنى يوم 5 أغسطس الماضي خلال تدريبات الفريق في الفترة التحضيرية، الأمر الذي منعه من خوض الجولة الأمريكية للاستعدادات لموسم 2019-2020.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى