منتخب نيجيريا يتلقى أخبارا سارة بشأن الحالة الصحية لكالو

عاد صامويل كالو جناح منتخب نيجيريا، المشارك في بطولة كأس الأمم الإفريقية، مصر 2019، إلى فندق إقامة «النسور» في مدينة الإسكندرية، بعد نقله إلى المستشفى على إثره سقوطه المروع خلال تدريبات منتخب بلاده التي جرت الجمعة.

وشهدت تدريبات منتخب نيجيريا التي أقيمت مساء الجمعة حالة من الذعر، بعد سقوط كالو بشكل مفاجئ على أرض الملعب، ونقله إلى المستشفى، وسط أنباء حينها أن اللاعب قد تعرض لأزمة قلبية مفاجئة، قد تستدعى التدخل الجراحي العاجل.

لكن وحسب محطة «بريلا إف إم» الإذاعية النيجيرية، فإن أحد مسئولي منتخب «النسور» أكد أن حالة كالو مطمئنة، وأن سقوطه جاء نتيجة معاناته من الجفاف، بسبب موجة الطقس الحار التي تعاني منها مصر.

وقال أديمولا أولاجير المتحدث باسم الاتحاد النيجيري لكرة القدم: «لقد علمت أن حالة صامويل كالو مستقرة الآن».

وأضاف: «تم نقله إلى المستشفى لإجراء بعض الفحوصات الطبية، وتم التأكد من أنه على ما يرام».

وتابع المتحدث باسم الاتحاد النيجيري: «علمنا أنه يعاني من الجفاف، وأخبروني أنه يحتاج إلى تناول سوائل بصورة كافية».

وحتى الآن، فإنه ليس من الواضح ما إذا كان الألماني جيرنوت روهر المدير الفني لمنتخب نيجيريا سيضم صامويل كالو إلى قائمة «النسور» لمواجهة بوروندي في الجولة الأولى من مباريات المجموعة الثانية في أمم إفريقيا 2019، والتي تقام السبت.

ويخوض منتخب نيجيريا منافسات بطولة أمم إفريقيا 2019 على ملعب الإسكندرية، ويلعب لحساب المجموعة الثانية التي تضم إلى جانبه منتخبات بوروندي ومدغشقر وغينيا.

وتتراوح درجات الحرارة في مصر خلال الفترة الحالية بين 35 و38 درجة مئوية، وهو ما أدى إلى موافقة الاتحاد الإفريقي لكرة القدم «كاف» على استخدام فترات التوقف لتناول المياه خلال مباريات بطولة كأس الأمم الإفريقية 2019، والتي تكون في 30 دقيقة من الشوط الأول، والدقيقة 70 من الشوط الثاني.

لكن، وحسب هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي» فإن اتحاد اللاعبين المحترفين أوصى «كاف» بأن يسمح بأربع توفقات للتزود بالمياه خلال أمم إفريقيا، في ظل احتمالية تخطى درجة الحرارة لـ 40 درجة مئوية، خوفًا من تعرض اللاعبين للمخاطر.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى