قلق كبير في تونس بعد إصابة المساكني

عاشت الجماهير التونسية لحظات من الرعب، عقب تعرض نجمها لإصابة جديدة على مستوى الكاحل، خلال مباراة الجولة الأخيرة للدوري القطري، اليوم السبت، بين الدحيل والسيلية.

ودخل يوسف المساكني، في تشكيلة فريقه الدحيل، بداية من الشوط الثاني، قبل أن يغادره في الدقيقة 77 بسبب تعرضه لإصابة جديدة.

وكان المساكني، حصل على راحة خلال الفترة الماضية لمدة 3 أسابيع، وغاب عن مباراتي منتخب تونس الوديتين ضد إيران وكوستاريكا.

وتسبب إصابة نجم منتخب تونس، محبيه وسط مخاوف من تأثره بتلك الإصابة، وحرمانه من المشاركة في منافسات كأس العالم 2018، بروسيا الصيف المقبل.

وأكد التونسي وسيم معلي، مدرب الأحمال البدنية، لفريق السيلية القطري، في تصريح إذاعي، أن الإصابة التي تعرض لها المساكني ليست بالخطيرة.

يذكر أن يوسف المساكني، كان يأمل أن ينهي الدوري القطري في صدارة ترتيب الهدافين، ورغب في التسجيل اليوم في مرمى السيلية، إلا أن الإصابة حرمته من اللقب، وفرضت عليه مغادرة المباراة قبل نهايتها بربع ساعة.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى