أول تعليق لنادي إسبانيول بعد شغب الجمهور المغربي في مباراة الأسود والشيلي

اعتبر نادي “إسبانيول” الإسباني الأحداث التي وقعت خلال المباراة الودية الدولية بين المغرب والشيلي (2-0)، التي أقيمت أمس الجمعة على ملعب “أر سي دي أيه” وتركت مشاهد غير مألوفة للجماهير وهم يدخلون بكسر بعض الأبواب واقتحام أرضية الملعب، “غير مقبولة”.

وأعربت مصادر من إسبانيول، ضمن تصريحات متطابقة لوكالة “إفي” الإسبانية، عن أسفها إزاء وقوع بعض الحوادث الطفيفة مثل “إطلاق الألعاب النارية”، وقالت إن الملعب يحظى بتغطية التأمين المتعاقد عليه من جانب منظم المباراة.

كما كشفت مصادر من النادي نفسه أن المرمى والعشب لم يتضررا من ما وقع ، لذلك لا يوجد خطر على إقامة المباراة المقبلة في الدوري، بين إسبانيون ونادي فالنسيا، المبرمجة يوم 2 أكتوبر المقبل.

واعتبر إسبانيول ما حدث في المباراة الودية بين المغرب والشيلي “غير مقبول”، ولم يستبعد النادي طلب إجراءات أمنية إضافية، والمزيد من الضمانات، من منظمي الفعاليات المستقبلية التي ستقام في ملعبه بمدينة برشلونة.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى