صحفي فرنسي: المنتخب المغربي يريد استعادة هيرفي رونار

أكد الصحفي الفرنسي، صابر ديسفارغس، الخميس 28 أبريل، أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم تتجه لإقالة المدرب البوسني، وحيد خليلوزتيش من تدريب منتخب المغرب خلال الأيام القليلة القادمة، وتعويضه بالمدرب السابق للمغرب، الفرنسي هيرفي رونار الذي يدرب منتخب السعودية.

وبحسب تغريدة لديسفارغس عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” فإن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، برئاسة فوزي لقجع، ستجتمع مع خليلوزتيش بعد عيد الفطر من أجل مناقشة مستقبله وأكد أن الاتجاه سيكون نحو الانفصال عن المدرب البوسني، الذي يمتد عقده إلى غاية نهاية 2022.

وقال ديسفارغس إن تعنت خليلوزتيش في موضوع عودة الثنائي حكيم زياش (لاعب تشيلسي الإنجليزي) ونصير مزراوي (لاعب أياكس أمستردام الهولندي) هو السبب في رحيله المرتقب عن المنتخب المغربي.

وأشار الصحفي الفرنسي إلى أن جامعة لقجع تفكر في التعاقد مع مدرب يتحدث اللغة الفرنسية ليكون بديلاً لخليلوزتيش، ويشرف على المنتخب المغربي في نهائي كأس العالم 2022 بقطر.

وقال ديسفارغس إن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم تحلم باستعادة المدرب الفرنسي السابق لأسود الأطلس، هيرفي رونار، الذي يشرف على تدريب المنتخب السعودي منذ عام 2019.

وسبق لرونار أن درب المنتخب المغربي بين عامي 2016 و2019 وخاض معه 45 مباراة، فاز خلالها بـ25 مواجهة وتعادل في 10 وخسر 10، وقاده لبلوغ كأس العالم 2018 في روسيا، وكأس أمم إفريقيا 2019.

حلم الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم باستعادة رونار، ستصطدم براتبه المرتفع مع المنتخب السعودي والبالغ 400 ألف دولار شهرياً بحسب تقارير صحفية، إضافة إلى ارتباطه مع الاتحاد السعودي إلى غاية نهاية العام الحالي بعد أن قاد الأخضر لبلوغ نهائيات مونديال قطر 2022.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى