بيكيه: لا أتفهم سبب تأجيل الكلاسيكو.. وشكوى ريال مدريد لا جدوى منها

شدد جيرارد بيكيه، مدافع برشلونة على ضرورة خوض مباراة الكلاسيكو في موعدها، بالإضافة للحديث عن أداء البلوجرانا مع إرنستو فالفيردي في ظل المستوى المتذبذب في المباريات الأخيرة.

ورد بيكيه على استياء ريال مديد من حصول برشلونة على فترة راحة أكثر منهم قبل موعد الكلاسيكو، خلال مقابلة مع إذاعة «كوبي» الإسبانية، قائلًا: «سيحصلون على فترة راحة أكثر مننا في المباراة المقبلة، دائمًا توجد هذه الأنواع من الشكاوى، وهذا هو جدول المباريات، والمباراة يجب أن تلعب كما تحدد موعدها، وبرشلونة كان سيشتكي إذا كان الأمر بالعكس، ولكن اللاعبين دائمًا مستعدين للعب المباريات بيومين أو 3 أيام راحة».

وتابع بيكيه حديثه: «يعجبني اللعب كثيرًا في المساء عن النهار، وكل لاعب لديه عاداته، وبالطبع إذا نظرنا للمرات الأخرى سنجد أننا حصلنا على فترة راحة أقل من مدريد، ولم نقترح تأجيل المباراة، وهذا الأمر بدأ من تيباس، ولم نشتكي».

وحول لعب الكلاسيكو يوم 26 أكتوبر، أضاف مدافع الناي الكتالوني، قائلاً: «لم يحدث أي شيء في اليوم الذي كان يجب أن تقام به المباراة، ومن الناحية السلمية كان هناك بعض الأشخاص تتمرد ضد رجال الشرطة، ولكن لم يحدث أي شيء في الكامب نو، وأنا مقتنع بأنه لن يحدث».

وفيما يتعلق بحصول على بطاقات عديدة، أردف بيكيه، قائلاً: «هذه صُدفة بحتة، وإذا درست الأمر ستجد أنها مجرد اعتراضات، وفي مباراة غرناطة لم يكن هناك داعي لحصولي على بطاقة صفراء، وفي الموسم الماضي قالوا إنني بدأت بشكل جيد لأني حصلت فقط على 3 بطاقات، والمدافع دائمًا يكون له النصيب الأكبر من البطاقات مقارنة ببقية المراكز».

وفيما يتعلق بأداء برشلونة علق بيكيه: «الفريق لم يقدم مستواه الحقيقي حتى الآن، وليست هي المرة الأولى، ولكن لا يجب أن نكون متوترين».

وعن فالفيردي: «المدرب دائمًا هو أول شخص يتصدر أغلفة الصحف».

ورد بيكيه على سؤال حول تصدر ميسي الصحف في الفوز وفي حالة الخسارة يتصدر فالفيردي الأمر، قائلاً: «ابتعد عن كل شيء بعد نهاية المباراة، ولكن ربما أتصفح قليلاً تويتر، والمدرب دائمًا يحاول تقديم أفكاره، وأحيانًا تكون جيدة، وفي أحيان أخرى لا تكون هكذا».

وفيما يتعلق بتجديد عقد ليونيل ميسي، أضاف بيكيه: «هذا أمر بين ليو والنادي، وليس خطيرًا».

وحول موقف إيفان راكيتيش، رد بيكيه، قائلاً: «إذا وضعت نفسي مكانه بالطبع سأتفهم بأنه محبطًا، لأن الأمر يكون صعبًا عندما لا تشارك، وكل يوم هو اختبار لك وعليك أن تظهر بأنك الأفضل».

وأما بالنسبة لعدم دعوته لحفل زفاف سيرجيو راموس، استكمل بيكيه حديثه، قائلاً: «لم تتم دعوتي، ولم يزعجني الأمر، ولست منتظر إذا كان سيدعوني أم لا، ليس طموحي هو التفكير في الذهاب لهذه الحفلات، وأنا دعوته لبطولة كأس ديفيس، وليس لدي حقد على أي شخص، وكل شخص يفكر ما يريد».

وحول قيام اللاعبين يتقليل رواتبهم من أجل قدوم نيمار دا سيلفا، أضاف مدافع البلوجرانا، قائلاً: «هذا أمر داخل النادي، وكان من أجل مساعدة الفريق».

وحول تفضيله مبابي أم نيمار، علق بيكيه، قائلاً: «هما من اللاعبين الكبار، ويمكنهم اللعب في أي نادٍ في العالم».

وفيما يتعلق بمسيرته مع كرويف وجوارديولا، أجاب بيكه، قائلاً: «كرويف لم يتواجد كثيرًا في مسيرتي، على عكس بيب كان أساسيًا، وكرويف طلب منا في المنتخب الكتالوني بالتسديد على المرمى».

واختتم بيكيه حديثه بالرد على استضافة السعودية لكأس السوبر الإسباني، قائلاً: «هذه مسألة معقدة، وكرة القدم وسيلة لفتح البلدان المنغلقة، ونحن حصلنا على شرف تنظيم كأس العالم في فترة الحكم الدكتاتوري، وبالطبع كانت هناك آراء معارضة لهذا الأمر، وبالتأكيد هذا يحدث في السعودية أيضًا، واختلف مع أغلبية الآراء ولكن عليك كسر الحواجز، يجب السفر لفهم الثقافات الأخرى، والنساء هناك بدأت في القيادة منذ عام، وبدأوا يتغيرون، لهذا علينا أن نضع أنفسنا مكانهم ونتصرف بشكل أكثر مما نتجنب».

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى