ألمانيا تفتقد سانيه أمام هولندا

سيخوض المنتخب الالماني المتجدد اختباره الاول بغياب نجمه الشاب لوروا سانيه، عندما يستضيف غريمه وجاره المنتخب الهولندي ضمن تصفيات كأس أمم أوروبا 2020 لكرة القدم غدا الجمعة في هامبورغ.

ويغيب لاعب جناح مانشستر سيتي الانجليزي عن منتخب المانشافت بداعي اصابة في الرباط الصليبي الامامي للركبة اليمنى، تعرض لها خلال فوز فريقه على ليفربول في كأس الدرع الخيرية الشهر الفائت.

كما ويغيب أيضا عن بطل أوروبا ثلاث مرات (1972، 1980، 1996) لاعبا باريس سان جرمان الفرنسي يوليان دراكسلر والمدافع ثيلو كيهرر بداعي اصابة على مستوى القدم.

ولعب سانيه (23 عاما) دورا أساسيا خلال “عملية شفاء” ألمانيا بعد كأس العالم 2018 في روسيا حين ودعت النهائيات من الدور الاول، مسجلا خمسة اهداف في آخر ست مباريات مع منتخب بلاده، إلا ان زملاءه واثقون بإمكانية تعويض غيابه امام هولندا الجمعة وايرلندا الشمالية الاثنين.

وقال ماركو رويس نجم بوروسيا دورتموند “لوروا يخلق المساحات وهو لاعب مهم جدا في الفريق، ولكن لدينا جودة (من اللاعبين) للحلول مكانه”.

ومن المتوقع أن يحل مكان سانيه، مهاجم لايبزيغ المتألق تيمو فيرنر الذي سجل خمسة أهداف في ثلاث مباريات مع انطلاق الموسم.
وقال ابن الـ23 عاما “اصابة لوروا تعني أن هناك مكان شاغر في خط الهجوم. أؤمن أنه بإمكاني أن أقدم مع المنتخب المستويات التي أقدمها مع النادي”.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى