فيليكس يخطف الأنظار بتفوقه على ميسي ورونالدو

خطف الدولي جواو فيليكس نجم فريق سبورتينج لشبونة البرتغالي المنضم حديثا إلى فريق أتلتيكو مدريد الإسباني الأنظار مجددا منذ انضمامه إلى الروخي بلانكوس، بعد أن سجل أرقاما مميزة لم يسبقه إليها حتى الأرجنتيني الدولي ليونيل ميسي أيقونة فريق برشلونة الإسباني.

فقد سجل البرتغالي أو صنع هدفا في كل 36 دقيقة من إجمالي 250 دقيقة دافع فيها عن ألوان قميص أتليتكو مدريد خلال الفترة التحضيرية التي تسبق الموسم الجديد، وفقا للإحصاءات التي أعدها ونشرها موقع أول فوتبول.

ولم يصل ميسي مطلقا إلى تلك الأرقام، حتى في موسم 2011-2012 حينما أحرز 73 هدفا، وصنع 29 آخر في 5.221 دقيقة، بمعدل هدف واحد أو صناعة في كل 51 دقيقة.

وفي أعقاب الفوز الذي حققه أتليتكو مدريد على نظيره الإيطالي يوفنتوس، وصل فيليكس إلى المباراة الـ 43 كلاعب محترف، وسجل 20 هدفا، وصنع 11 آخر.

أرقام فيليكس تتفوق أيضا على مثيلتها من قبل البرتغالي الدولي كريستيانو رونالدو نجم اليوفي في أول 43 مباراة له، حيث نجح الدون خلالها في هز الشباك 6 مرات، وصنع تسعة أخرى.

وسجل فيليكس صاحب الـ 19 عاما أول هدف له مع الروخي بلانكوس في مباراته الودية التي جمعته مع مواطنه ريال مدريد والتي انتهت بفوز أتليتكو مدريد بنتيجة 7-3، وصنع البرتغالي أيضا هدفين في اللقاء.

ثم شارك فيليكس بعد ذلك في مباراة فريقه أمام «إم إل إس آول-ستارز» وفاز فيها بثلاثية نظيفة، وسجل اللاعب هدفا وصنع آخر، كما هز شباك السيدة العجوز مرتين في المباراة التي جمعته مع أتليتكو مدريد.

وبأربعة أهداف سجلها، وثلاثة أخرى صنعها في المباريات الودية التحضيرية، أظهر فيليكس بالفعل لمحات من موهبته قبيل انطلاق موسم 2019-2020.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى