موريتانيا تفتتح مشاركتها التاريخية في “الكان” بمواجهة صعبة أمام مالي

يفتتح منتخب موريتانيا مشاركته التاريخية في بطولة كأس أمم إفريقيا 2019، الإثنين، بمواجهة منتخب مالي، في الجولة الأولى لمباريات المجموعة الخامسة.

بعد عقود كانت خلالها من أضعف المنتخبات الإفريقية، نجحت موريتانيا في التأهل إلى نهائيات كأس أمم إفريقيا للمرة الأولى في تاريخها.

أما مالي، فحجزت بطاقتها عن جدارة في التصفيات بصدارة المجموعة الثالثة (14 نقطة)، لكنها كانت قاب قوسين أو أدنى من الغياب عن النهائيات بعدما عاشت على أعصابها في الأسابيع الأخيرة حيث كانت مهددة بعدم المشاركة بسبب التدخل الحكومي في شؤون الاتحاد المحلي قبل أن تعلن تشكيلتها الرسمية بعد 96 ساعة من المهلة النهائية.

غالبا ما تخالف مالي التوقعات في النهائيات، حيث احتلت المركز الثالث في عامي 2012 و2013 بعدما تخطت في المرتين منتخبي البلدين المضيفين (الجابون وجنوب إفريقيا من ربع النهائي بركلات الترجيح على التوالي)، لكنها خرجت من الدور الأول في النسختين الأخيرتين.

ويعول محمد ماغاسوبا المدرب المحلي لمالي «النسور» التي تبقى أفضل نتيجة لها في النهائيات بلوغها المباراة النهائية عام 1972 عندما خسرت أمام الكونغو 2-3، على تشكيلة من اللاعبين المخضرمين في مقدمتهم حارس مرمى مازيمبي الكونغولي الديموقراطي إبراهيم مونكورو (29 عاما)، والشباب على رأسهم مهاجم ستاندارد لياج البلجيكي المنتقل حديثا إلى ساوثمبتون الإنجليزي موسى جينيبو (21 عاما).

التقى منتخبا مالي وموريتانيا من قبل في 16 مباراة، وكان التفوق في أغلب المباريات لصالح منتخب النسور حيث نجح في الفوز خلال 10 لقاءات، بينما فاز المرابطون في مرتين، وانتهت 4 مباريات بالتعادل.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى