3 أسباب تعقد مهمة تعاقد ريال مدريد مع بوجبا

يضع المدرب الفرنسي زين الدين زيدان، المدير الفني لنادي ريال مدريد الإسباني، ضمن حساباته للفترة المقبلة ضم اللاعب الفرنسي بول بوجبا، لاعب خط وسط نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي، لتدعيم صفوف النادي الملكي في مرحلة التجديد وإعادة بناء الفريق.

ولم يخف زيدان رغبته في ضم بوجبا أمام وسائل الإعلام، هذا بجانب إخباراه إدارة النادي برئاسة فلورنتينو بيريز بهذا المطلب، ولكن المدرب الفرنسي أيضا على وعي تماما أنها لن تكون صفقة سهلة وهناك ثلاثة عوامل تعقد العملية: مانشستر يونايتد ووكيل أعماله الإيطالي مينو رايولا وراتب اللاعب السنوي.

فإدارة ريال مدريد حرصت دائما على الحفاظ على توازن في رواتب اللاعبين داخل الفريق، وتعرف أن قدوم بوجبا إلى معقل البيرنابيو من الممكن أن يتسبب في مشكلة ويخل بهذا التوازن.

فوفقا لمصادر آس، فإن بوجبا يحصل على راتب سنوي صافي مع المان يونايتد بقيمة 17 مليون يورو، وفي حالة قدومه إلى ريال مدريد سيصبح اللاعب الأكثر أجرا في صفوف الفريق (جاريث بيل يحصل على 15 مليون يورو صافي وقائد الفريق سيرجيو راموس يحصل على 11.8 مليون يورو سنويا)، حيث يفضل بوجبا الانضمام لفريق زيدان ولكنه يرفض خفض قيمة راتبه السنوي.

وليس راتب بوجبا العامل الوحيد في تعقيد الصفقة، بل أن إدارة الشياطين الحمر لن تترك نجمها الأول يرحل عن معقل الأولد ترافورد بسهولة ويحاولون إثارة الجماهير للمطالبة في المدرجات ببقائه بعد موسم غير منتظم ابتعد فيه الفريق عن المنافسة على جميع البطولات، حيث يعتبر بوجبا عنصرًا أساسيًا لمشروع الفريق المقبل.

ويعرف ريال مدريد أيضا أن التفاوض مع مينو رايولا، وكيل أعمال بوجبا، هو أمر معقد للغاية ولا سيما أن علاقة الثنائي ليست جيدة في الآونة الأخيرة، حيث يطالب رايولا بعمولة كبيرة وصعب في التفاوض معه، وهذا سيتسبب في مشكلة أخرى من الممكن أن تعقد عملية انتقال هدف زيدان.

وعلى أي حال، فإدارة الميرنجي ستحاول التوقيع مع بوجبا وهذا لتنفيذ وعدها لزيدان عندما حاولت إقناعه بالعودة من جديد، وبوجبا من أولوياته، ويعرف زيدان أن الصفقة ليست سهلة، ولكنه على الأقل يتوقع من إدارة النادي الأبيض بذل قصارى جهدها في محاولة ضمه.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى