غضب في ليجانيس بعد التعادل مع ريال مدريد

اقتنص فريق ريال مدريد التعادل أمام مضيفه ليجانيس، أمس الإثنين، بهدف لمثله، خلال المباراة التي جمعت الفريقين، في ختام منافسات الجولة الـ 32 من بطولة الدوري الإسباني الممتاز لكرة القدم.

وكان فريق ليجانيس هو المبادر بالتسجيل وسط جمهوره بملعب «بوتاركي البلدي»، حين أحرز لاعبه الأرجنتيني جوناثان سيلفا هدفه الأول قبل نهاية الشوط الأول بقليل في الدقيقة 45+1.

وبعد خمس دقائق بالضبط من انطلاق الشوط الثاني، وتحديدًا في الدقيقة 51، تمكن الفرنسي كريم بنزيما مهاجم الفريق الملكي من إدراك هدف التعادل للضيوف.

بهذه النتيجة يتقاسم الفريقان نقاط المباراة بواقع نقطة لكل منهما، بحيث يرفع ريال مدريد رصيده إلى 61 نقطة في المركز الثالث من جدول الليجا، كما تقدم ليجانيس للمركز الـ 11 بعد أن بات في جعبته 41 نقطة.

وأثار التعادل مع ريال مدريد غضب داخل صفوف فريق ليجانيس، الذي أكد مدربه ولاعبوه أنهم كانوا قادرين على الفوز في تلك المباراة، وأنهم فرطوا في النقاط الـ 3 بالتعادل مع الفريق الملكي.

مدرب ليجانيس يتحدث عن التعادل مع الريال
أشاد ماوريسيو بليجرينو مدرب فريق ليجانيس على الأداء الذي قدمه لاعبوه أثناء مباراة ريال مدريد، مؤكدًا أن فريقه كان «قريبًا من النقاط الثلاث».

وأوضح بليجرينو «ظهرنا بشكل جيد، نافسنا بقوة، كان لقاءً صعبًا أمام ريال مدريد لم يكن بحاجة لبذل مجهود كبير كي يشكل خطورة».

وواصل مدرب ليجانيس «انتزعنا نقطة وكنا قريبين من حصد الـ 3 نقاط، أدينا على نحو جيد في مواجهة الريال هذا الموسم، وهو أمر جيد»

واستكمل ماوريسيو «نحن نتطور أكثر في كل مدى، وتزداد قدرتنا على التحكم في سير مجريات الأمور خلال المباريات وكذلك تشكيل الخطورة».

واختتم «ليس الأمر سرًا، بل يتعلق ببذل كل جهد في كل مباراة من أجل حصد الـ 3 نقاط، لدينا أمور لنفوز بها أكثر من تلك التي قد نخسرها، نفكر في المباراة المقبلة وسنحاول جمع ثلاث نقاط».

مدافع ليجانيس ومرارة التعادل
ومن ناحيته أعرب مدافع ليجانيس، الأرجنتيني جوناثان سيلفا، أسفه الشديد للتعادل الإيجابي بهدف لمثله أمام ريال مدريد، بسبب شعوره بأن فريقه كان الطرف الأفضل في اللقاء.

وأكد سيلفا، صاحب هدف التقدم لليجانيس في مرمى الملكي، «نحن نشعر بمرارة، كنا الأفضل مع انطلاقة المباراة وبعدها سجلوا في مرمانا التعادل، ينبغي أن نواصل اللعب بتركيز أكبر».

واستكمل مدافع ليجانيس «قدمنا مباراة كبيرة أمام منافس كبير لكننا نخرج بتعادل مر لأننا كنا المتقدمين، لاتزال تتبقى ست جولات للعب ولضمان البقاء في الليجا».

وأشار إلى أن «لاعبي ليجانيس لا يشعرون بالتراخي رغم أن البقاء في الأضواء أصبح شبه مضمون»، مؤكدًا أن فريقه سيتعين عليه مواصلة الصراع حتى نهاية الموسم.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى