فالفيردي يكشف عن موقف ميسي وسواريز من المشاركة أمام هويسكا

أكد إرنستو فالفيردي، المدير الفني لفريق برشلونة، أن فريق هويسكا يلعب من أجل البقاء في دوري الدرجة الأولى الإسباني، مشيرًا في الوقت نفسه إلى أنهم سيبذلون كل ما لديهم لتحقيق نتيجة إيجابية، السبت.

ويلتقي فريق هويسكا مع نظيره برشلونة، السبت، لحساب الجولة الثانية والثلاثين من بطولة دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، على ملعب ألكوراز.

وتحدث فالفيردي في المؤتمر الصحفي الخاص باللقاء قائلاً: «هويسكا فريق سيلعب من أجل الاستمرار في بطولة الدوري، لديهم الحافز لتحقيق نتيجة إيجابية، لديهم لاعبون مميزون في الخط الأمامي، إذ سجلوا الكثير من الأهداف، من الطبيعي أنهم سيذهبون بكل شيء لديهم أمامنا».

وأضاف قائلاً: «مباراة الغد ستكون أكثر خطورة عن باقي المباريات الماضية، لذلك ستكون هناك تغييرات عديدة في تشكيل الفريق لسد هجومهم، وكذلك لتراكم البطاقات على اللاعبين، بالطبع تنتظرنا مباراة قوية، كما كان الحال مع مانشستر، وكما ستكون مباراة يوم الثلاثاء في كامب نو».

واستطاع فريق برشلونة الإسباني الفوز على نظيره مانشستر يونايتد الإنجليزي بهدف نظيف، وذلك في المباراة التي جمعتهما على ملعب «أولد ترافورد» لحساب ذهاب الدور ربع النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

واستمر في حديثه قائلاً: «بشأن الإصابات، أعتقد أن ميسي سيستريح غدا، بالأمس كنت أتحدث معه، إنه بخير، الضربة كانت قوية للغاية، سنقدر ذلك خلال الساعات المقبلة بعناية، لكن سواريز الذي قدم مستويات رائعة في أولد ترافورد نراه جيدا لخوض المباراة».

تعرض اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي لاعب فريق برشلونة الإسباني لضربة قوية على صعيد الأنف إثر ارتطام مع اللاعب الإنجليزي كريس سمولينج لاعب فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي.

واندفع المدافع الإنجليزي تجاه ليونيل من الخلف ليصيب أنفه التي نزفت الكثير من الدماء، لكن الأرجنتيني سرعان ما عاد للمباراة بعد علاجه من قبل الجهاز الطبي.

واستكمل حديثه قائلاً: «ظروف مباراة هويسكا معروفة للغاية، فهي بين مباراتين في بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، لكننا بحاجة إلى 10 نقاط للفوز بالليجا، علينا أن نبدأ حصد ذلك أمامهم، أريد أن يأتي الأحد المقبل ويكون المتبقية فقط 7 نقاط».

واستطرد فالفيردي حديثه قائلاً: «مشاركة آرثر ميلو من على مقاعد البدلاء دائما تعطينا أمورًا إيجابية كثيرة، الأمر مشابه لما يقدمه أرتورو فيدال، أحب أن يكون عامل المداورة موجود في الفريق لتغيير مجريات المباراة حسب تطور أحداثها».

وبشأن ما حدث للإسباني دييجو كوستا من عقوبة علق قائلاً: «8 مباريات عقوبة لكوستا هي عقوبة مفرطة، 4 مباريات تبدو منطقية جدا، لكن 8 كثيرا مهما حدث».

وتعرض دييجو كوستا للإيقاب لثماني مباريات أي سيغيب حتى نهاية الموسم بعد سبه لحكم مباراة الجولة الحادية والثلاثين والتي انتهت بفوز النادي الكتالوني بهدفين دون رد على ملعب «الكامب نو» معقل البلوجرانا.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى