سيميوني يعلق على عقوبة دييجو كوستا ويصف موسمه بالسيئ

أكد دييجو سيميوني، المدير الفني لنادي أتلتيكو مدريد الإسباني، مساندة جميع اللاعبين لزميلهم دييجو كوستا مهاجم الفريق بعد الطرد الذي تعرض له في مباراة برشلونة الأسبوع الماضي، مشيرًا إلى أن عقوبة الإيقاف التي وقعها عليه الاتحاد الإسباني لكرة القدم مبالغ فيها.

وتعرض كوستا للإيقاب لثماني مباريات أي سيغيب حتى نهاية الموسم بعد سبه لحكم مباراة الجولة الحادية والثلاثين والتي انتهت بفوز النادي الكتالوني بهدفين دون رد على ملعب «الكامب نو».

وتحدث سيموني عن عقوبة دييجو كوستا، خلال المؤتمر الصحفي الخاص بمباراة فريقه أمام سيلتا فيجو، والتي ستقام لحساب الجولة الثانية والثلاثين من الليجا، قائلاً: «العقوبة تبدو لي مبالغًا فيها، والنادي سيستأنف ضد الحكم بناءً على ما يعتقده، بغض النظر عما جاء في تقرير الحكم أو التقرير الصوتي».

ووصف سيميوني موسم كوستا بالسيئ، قائلاً: «موسم كوستا لم يكن جيدًا بسبب الإصابات، وعلى الرغم من خوضه استعدادات ما قبل الموسم بشكل جيد، ومشاركته الرائعة في كأس السوبر الأوروبي، ولكنه في أكتوبر ونوفمبر شارك بآلام، وبعد ذلك طلبنا منه المشاركة في مباراة جيرونا لمساعدة الفريق، وبعد ذلك تعرض لإصابة وأجرى عملية وعودته كانت متسرعة، خاصة أنه بذل مجهودًا كبيرًا من أجل العودة والمشاركة لدقائق».

ورد مدرب «الروخيبلانكوس» على معاملة لاعبي أتلتيكو مدريد بمعاملة مختلفة عن ريال مدريد وبرشلونة، قائلاً: «لا أعتقد أن الحكام يعاملوننا بطريقة مختلفة، ولكن الطرد يبدو لي مبالغًا».

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى