دفعة قوية لمانشستر يونايتد قبل مواجهة توتنهام

تلقى نادي مانشستر يونايتد، دفعة قوية قبل مواجهة توتنهام الأسبوع المقبل، في الجولة الثالثة لمنافسات الدوري الإنجليزي الممتاز.

وقالت صحيفة “ميرور” الإنجليزية، إن نيمانيا ماتيتش لاعب وسط الفريق، وأنطونيو فالنسيا القائد الأول للفريق، جاهزان للمشاركة في المباراة المقبلة أمام توتنهام، يوم الإثنين المقبل.

وكان اللاعبان قد غادرا معسكر الفريق في الولايات المتحدة الأمريكية الشهر الماضي، بسبب الإصابة، لكنهما سيكونان جاهزين للمباراة أمام توتنهام.

وستكون عودة الثنائي بمثابة دعم كبير للمدرب جوزيه مورينيو، بعد الخسارة في المباراة الأخيرة أمام برايتون بثلاثة أهداف لاثنين.

وخضع اللاعب نيمانيا ماتيتش لعملية جراحية في البطن في الولايات المتحدة الأمريكية، لكنه الآن في حالة جيدة لمواجهة توتنهام الإثنين المقبل.

كما بات القائد والظهير الأيمن أنطونيو فالنسيا جاهزًا للمباراة، بعد غيابه عن الفريق بعد مشاركته في مباراتين في الجولة التحضيرية، حيث عانى من مشكلة في ربلة الساق.

كما أشارت الصحيفة إلى أن أليكسيس سانشيز من المتوقع أن يواصل الغياب عن الفريق، لا سيما أنه لم يشارك في المباراة الأخيرة أمام برايتون.

من ناحية أخرى، أكدت الصحيفة أن مورينيو سوف يستعيد البرتغالي ديوجو دالوت والأرجنتيني ماركوس روخو، خلال الأسابيع القليلة القادمة.

وغاب روخو عن الملاعب منذ نهائيات كأس العالم، وكانت هناك توقعات برحيله عن النادي، قبل أن ينشر صورة على حسابه في “إنستجرام”، يؤكد أنه سيعود قريبًا للملاعب.

وفي الوقت نفسه، لم يظهر البرتغالي دالوت بقميص مانشستر منذ انضمامه للفريق قادمًا من بورتو البرتغالي، حيث يعاني من إصابة لكنه نوه بعودته القريبة أيضًا عبر حساباته في وسائل التواصل الاجتماعي.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى