الركراكي: “بعض قراراتي كانت خاطئة وأتحمل المسؤولية”

أكد الناخب الوطني وليد الركراكي أن المنتخب المغربي سيتعلم الدرس من التعادل أمام الكونغو الديمقراطية، لحساب الجولة الثانية من دور مجموعات كأس أمم أفريقيا الكوت ديفوار 2023.

وقال وليد الركراكي في الندوة الصحفية التي تلت مواجهة الكونغو الديمقراطية: “سجلنا هدفا البداية، وحاولنا تدبير المباراة، والخصم وضع ضغطه كاملا، وكان خطيرين في الكرات الثابتة”.

وواصل: “الكونغو سجلت هدفا جميلا، واستغلت تركنا للمساحة ما بين الخطوط، ليس هناك ما نخبئه بخصوص الحرارة واليوم نعترف أننا كنا متوسطي المستوى”.

وتابع: “كما قلت للاعبين حتى حين نكون متوسطي أو ضعيفي المستوى علينا تعلم عدم تلقي الهزيمة. حاليا سنتعلم الدرس، وسنحاول استرجاع الطرواة سريعا وسنهنئ الكونغو الديمقراطية على التعادل”.

وأكمل: “أنا دائما ما أتحمل مسؤوليتي كمدرب، من الممكن أننا كنا قادرين على فعل أفضل من ذلك تقنيا، وأن البدلاء كان عليهم تقديم مستوى أحسن”.

وأتم: “هنأت لاعبينا لأنهم لم يغشوا في أدائهم، وكانوا متحمسين وإيجاببين. أتحمل مسؤولية التعادل. كنا نرغب في الفوز وقمنا بما علينا للفوز”.

وأكمل: “بعض قراراتي كانت خاطئة، وعلي كذلك أن أسترجع من أجل أن نكون جيدين يوم الأربعاء، فالمسابقة لا زالت طويلة وسننسى مواجهة اليوم.

واختتم: “الواقع أننا كنا في مستوانا خلال وقت معين ولكننا لم نكن في أفضل حالاتنا”.

وتعادل المنتخب المغربي أمام نظيره الكونغولي (1-1)، ليواصل صدارته للمجموعة السادسة برصيد 4 نقاط، في حين تحصل خصمه على ثاني نقاطه محتلا الوصافة.

زر الذهاب إلى الأعلى