تكريم خاص للاعب عبد الحميد صابيري بمدينة كلميمة

عرفت مدينة كلميمة (إقليم الرشيدية)، مساء الإثنين، تكريماً خاصا للاعب عبد الحميد صابيري، وسط ميدان المنتخب المغربي لكرة القدم، وذلك لما قدمه رفقة المنتخب المغربي في كأس العالم “قطر 2022”.

وجاء تكريم النجم المغربي، الذي كان مرفقا بوالدته ووالده وأفراد من عائلته، تزامنا مع زيارته لمسقط رأسه مدينة كلميمة، بعد الإنجاز التاريخي غير المسبوق للمنتخب المغربي، عربيا وإفريقيا، في نهائيات مونديال قطر 2022.

وحظي عبد الحميد صابيري، باستقبال غفير من أبناء مدينة كلميمة والمناطق المجاورة، بالإضافة إلى المجالس المنتخبة والسلطات الأمنية، ومستشار برلماني ونائب رئيس مجلس جهة درعة تافيلالت، زيادة على فعاليات المجتمع المدني والرياضي بالمدينة.

وعبر عدد من المتدخلين عن اعتزازهم بالإنجاز التاريخي للمنتخب المغربي الذي شارك فيه ابن المنطقة اللاعب الدولي عبد الحميد صابيري، مؤكدين أن المحتفى به يعتبر أفضل سفير للمدينة والإقليم وطنيا ودوليا، ومن خلاله يتم تسويق المنطقة.

وتم استغلال فرصة استقبال وتكريم عبد الحميد صابيري لاستعراض مساره المهني المميز، حيث تم تقديم كلمات تكريمية وعرض فيديو يسلط الضوء على إنجازاته. كما تم عرض “تيفو” يحمل صورته واسمه، وتم تقديم هدايا تذكارية له كجزء من التكريم.