أحمد حسام “ميدو” : “تدخلات سياسية سبب فوز فرنسا على المغرب”

أثار أحمد حسام “ميدو” مهاجم منتخب مصر السابق، حالة كبيرة من الجدل خلال الساعات القليلة الماضية، بعدما أكد أن المنتخب المغربي خرج من الدور نصف النهائي لبطولة كأس العالم “قطر 2022” أمام منتخب فرنسا بفعل فاعل حسب قوله.

وشدد “ميدو” عبر حسابه الرسمي على الموقع الاجتماعي “أنستغرام” على أن هناك تدخلات سياسية رجحت كفة فرنسا، مضيفا: “لا يمكن بأي حال من الأحوال عد احتساب ركلة جزاء لصالح سفيان بوفال لاعب المغرب حيث كانت النتيجة ستتغير لصالح المغرب بالتأكيد”.

وأضاف ميدو في فيديو عبر حسابه على “إنستجرام” بثه اليوم: “المغرب كان أفضل كثيرا، لكن المنتخب المغربي تعرض للظُلم الواضح من جانب حكم اللقاء”.

وأشار ميدو إلى أن المنتخب المغربي كان أفضل كثيرا ولولا الظُلم الذي تعرض له لصعد للنهائي، موضحاً أن هناك توازنات معينة لصالح المنتخبات الكبرى تحدث عادةً.

وتابع مهاجم منتخب مصر السابق: “أرى أن هناك تدخلات سياسية رجحت كفة فرنسا، فلا يُمكن بأي حال أن يتم إغفال ركلة جزاء لسفيان بوفال كانت ستغير الأمور كثيراً”.

وتقدّمت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، اليوم الخميس، باحتجاج رسمي لدى الاتحاد الدولي لكرة القدم، جراء القرارات التحكيمية التي اتَّخذها المكسيكي سيزار راموس.

وكان المنتخب المغربي قد انهزم بهدفيْن نظيفيْن أمام نظيره الفرنسي أمس الأربعاء، برسم نصف نهائي كأس العالم، ليلاقي بذلك المنتخب الكرواتي، بعد غدٍ السبت، في مباراة تحديد المركز الثالث.

زر الذهاب إلى الأعلى