صلاح: لم أكن أعلم بلقاء الرئيس الشيشاني ولست سعيدا بمقابلته

أكد محمد صلاح، نجم ليفربول الإنجليزي والمنتخب الوطني، عدم سعادته بمقابلة الرئيس الشيشاني رمضان قادوف، خلال معسكر الفراعنة بنهائيات كأس العالم بروسيا، مؤكدا أنه لم يكن على علم بتلك الأمور، وأنه أحد افراد البعثة.

ووجه “محمد صلاح” في تصريحات نشرتها صحيفة ديلي ميل البريطانية، اعتذاره لجماهيره ومحبيه عن الأداء السئ الذي قدمه المنتخب خلال نهائيات كأس العالم، بعد تلقي 3 هزائم في دور المجموعات من أوروجواي وروسيا والسعودية، ليودع المنتخب المونديال بدون أن يحقق نقطة واحدة.

وأكد الفرعون خلال تصريحات، نه يعلم أن الخروج كان صعبا على الجماهير المصرية خاصة أنهم كانوا يمنون النفس بتقديم أداء أفضل في المحفل العالمي بعد غياب 28 عاما، قائلا “أريد أن أعتذر لجميع المصريين الذي حرصوا على دعمنا”.

وشدد محمد صلاح على أن هناك بعض اللاعبين لا يمتلكون الخبرة الدولية اللازمة، وهو ما اثر على المنتخب في بطولة كبيرة بحجم كأس العالم، مؤكدا ثقته في قدرة المنتخب المصري على العودة للمشاركة في بطولة كأس العالم بقطر 2022.

فيما تحدثت صحيفة “ديلي ستار” الإنجليزية عن السر وراء عدم احتفال محمد صلاح، بهدفه في مرمى السعودية مؤكدين أنه رسالة لاتحاد الكرة المصري، حيث يرى أنه تم استغلاله سياسيا والظهور مع رئيس الشيشان في معسكر الفراعنة بجروزني، وأن عدم احتفال صلاح قد تكون إشارة إلى نيته الاعتزال الدولي مع الفراعنة.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى