يهم المنتخب المغربي.. لاعبو منتخب كندا يُضربون عن التداريب

رفض لاعبو المنتخب الكندي لكرة القدم، خوض حصتين تدريبيتين يومي الجمعة 3 والسبت 4 يونيو 2022، استعدادا لمباراة ودية أمام بنما، بسبب عدم توصلهم بمنحة التأهل إلى نهائيات كأس العالم “مونديال قطر 2022”.

الأمور ليست على ما يرام داخل المنتخب الكندي، خصم المنتخب الوطني المغربي في نهائيات كأس العالم، استنادا إلى ذكرته مجموعة من وسائل الإعلام الكندية يومي السبت والأحد 4 و5 يونيو 2022.

واستنادا إلى شبكة “TNC” الكندية، فإن اللاعبين يطالبون الاتحاد المحلي بمنحة “عادلة” نظير تأهلهم إلى المونديال، بل إنهم هددوا بعدم خوض مباراة ودية أمام بنما، مرتقبة اليوم الأحد 5 يونيو، مع العلم أنهم أضربوا عن التداريب يومي الجمعة والسبت.

وفي هذا السياق، قال جونثان أوسوريو، أحد لاعبي المنتخب الكندي: “أعتقد أن ما نطلبه عادل، لا نريد أن نعامل أقل أو أكثر من المنتخبات التي تقارن نفسها بنا، نريد فقط الاحترام وأن نستفيد من حصتنا العادلة”.

وأشار اللاعب ذاته في تصريح صحفي، إلى أنه منذ تولي المدرب جون هيردمان تدريب المنتخب الكندي، شهر يناير 2018، تحسنت ظروف رحلات وإقامة اللاعبين أثناء المباريات الدولية، مبرزا: “الأمر مختلف عما كان عليه الأمر من قبل”، مستدركا: “لكن على الاتحاد المحلي أن يحدد الكثير من الأمور، أعتقد أن اللاعبين بحاجة لرؤية المزيد من الدعم من الاتحاد من أجل تحقيق نتائج أفضل”.

وإضافة إلى مطالبتهم بمستحقاتهم، يناقش لاعبو المنتخب الكندي مع الاتحاد المحلي إمكانية نقل عائلاتهم إلى قطر خلال نهائيات كأس العالم.

وفي هذا السياق قال جونثان أوسوريو، إنه لا يعتقد أن الاتحاد المحلي قادر على رعاية جميع عائلات اللاعبين في قطر، خلال نهائيات كأس العالم.

يذكر أن المنتخب الكندي يشارك في نهائيات كأس العالم لأول مرة منذ 1986، وسيستهل مشاركته في مونديال قطر 2022 بملاقاة نظيره البلجيكي في 23 نونبر، ثم يواجه نطيره الكرواتي في 27 نونبر، على أن يلاقي، في الجولة الثالثة، نظيره المغربي في فاتح دجنبر.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى