فوزي لقجع يستعد للاجتماع بخليلوزيتش

يستعد فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، للاجتماع بوحيد خليلوزيتش، مدرب المنتخب الوطني المغربي، الأسبوع الجاري للبحث عن صيغة توافقية بين الطرفين، حول عودة اللاعبين المغضوب عليهم لتمثيل الأسود، أو مغادرة المدرب البوسني في حالة تشبته بقراره.

ووفق التصريحات الأخيرة لوحيد خليلوزيتش، لمجموعة من المواقع الكرواتية، بخصوص إمكانية عودة كل من، حكيم زياش، ونصير مزراوي، وعبد الرزاق حمد الله وآخرون، التي أكد فيها بأن هذه القضية تعتبر محسومة بالنسبة إليه، ولا يمكن الحديث عنها في كل مرة، يتبين بأن هناك فراق يلوح في الأفق بين مدرب الأسود ورئيس الجامعة فوزي لقجع.

وأكدت بعض المصادر المطلعة، أن الاجتماع بين الطرفين، سيعرف مناقشة مجموعة من المواضيع، من بينها الخرجات الأخيرة لخليلوزيتش لبعض المواقع الكرواتية، والتحدث لها عن أسرار المنتخب الوطني المغربي، خصوصا وأن منتخب كرواتيا خصم المغرب في كأس العالم قطر 2022.

وأضافت المصادر ذاتها، بأن مستقبل خليلوزيتش، مع المنتخب المغربي يبقى مجهولا، في ظل تصريحاته الأخيرة، مشيرة إلى أن اجتماعه بفوزي لقجع سيحسم مجموعة من الأمور.

وكان فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، قد أكد في الاجتماع الذي عقده المكتب المديري للجامعة، أنه سيجتمع مع الناخب الوطني وحيد خليلوزيتش، نهاية الشهر مباشرة بعد عودته من إجازته خارج أرض الوطن، لوضع خارطة طريق واضحة المعالم، من أجل الاستعداد الجيد للمنافسات القادمة، في مقدمتها تصفيات كأس إفريقيا للأمم ونهائيات كأس العالم.

وكان رئيس الجامعة، قد أشار أيضا إلى أن على خاليلوزيتش تصفية كافة أشكال الخلاف مع اللاعبين المبعدين، وأن يحفظ أجواء الحضور المشرف في المونديال، لكن إن استعصى عليه ذلك فلا مناص من البحث عن حلول من بينها أن يسير كل طرف في اتجاه.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى