فوزي لقجع يستخدم سيناريو “رينارد” لإرجاع حكيم زياش للمنتخب

دخل فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية لكرة القدم، بقوة في ملف حكيم زياش نجم تشيلسي الإنجليزي، حيث عبر لقجع عبر عن رغبته الحثيثة، في استعادة اللاعبين القادرين على تقديم الإضافة لـمتخب المغرب، مهما كان خلافهم مع خليلوزيتش.

وقرر لقجع رفع الضغط الواقع على وحيد خليلوزيتش، مدرب الأسود، ليرضخ للأمر الواقع ويعيد زياش إلى قائمة المغرب خلال الاستحقاقات المقبلة، وأهمها كأس العالم قطر 2022.

ويسعى رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، فوزي لقجع، لتكرار الإستراتيجية التي اعتمدها في إعادة النجم المغربي، حكيم زياش، إلى المنتخب الوطني سابقا، عندما كان هيرفي رونار ناخبا للأسود حينها.

وسبق للقجع أن لعب دورا بارزا في خلاف الفرنسي هيرفي رينارد، المدرب السابق للمنتخب المغرب مع حكيم زياش، حيث استبعده الأول لأسباب انضباطية ولم يسمح له بالمشاركة في كأس الأمم الأفريقية 2017 في الجابون.

وسافر وقتها لقجع رفقة رينارد إلى هولندا للقاء زياش الذي كان محترفا آنذاك في أياكس، ونجح في جمع رينارد وزياش وإذابة الخلاف بينهما، حيث عاد بعدها زياش للأسود وأصبحت وقتها علاقته جيدة مع مدرب الأسود.

ويدرك رئيس الجامعة الملكية لكرة القدم، صعوبة مهمة إعادة زياش إلى المنتخب المغربي، كون اللاعب يرفض اللعب للأسود دون أن يتقدم خليلوزيتش بالصفح، والشيء نفسه مع المدرب الذي شدد مرارا على عدم سفره إلى لندن من أجل مصالحة اللاعب، مؤكدا أنه هذه الخطوة لا يمكن القيام بها.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى