دموع غوندوغان تنهمر بسبب صافرات الاستهجان

ذكرت تقارير صحفية ألمانية، أن إلكاي غوندوغان لاعب المنتخب الألماني، بكى بسبب صافرات الاستهجان ضده من الجماهير، خلال ودية المنتخب السعودي الأخيرة.

وقالت صحيفة “بيلد” الألمانية، أن دموع غوندوغان انهمرت خلال ذهابه لمقاعد البدلاء وأنه جلس يبكي في مكانه بعد سيل الصافرات التي وجهت ضده من الجماهير.

ونشبت أزمة بين غوندوذغان ومسعود أوزيل، مع الجماهير الألمانية، بسبب الصور التي التقطها الثنائي مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وأضافت الصحيفة: “يبدو أن أوزيل متأثر بالأمر بشكل أقل من غوندوغان، حيث أنه في أول تدريب له في روسيا ضحك مع مولر وتحدث بتركيز مع لوف، الذي كان يسعى في كثير من الأحيان للتواجد بالقرب منه”.

وأثار صمت أوزيل على الأزمة غضب الكثير من الجماهير، التي تنتظر منه الحديث والاعتذار، وعلق رئيس الاتحاد الألماني راينهارد جريندل: “”إذا لم يرغب في تقديم إجابات في المقابلات الصحفية، فربما يفعل ذلك في الملعب”.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى