رسالة “مؤثرة” من ساديو ماني إلى محمد صلاح بعد نهائي إفريقيا

وجّه النجم السنغالي ساديو ماني (29 عامًا) رسالة عاطفية إلى زميله في فريق ليفربول الإنجليزي، محمد صلاح، بعد خسارة الأخير لقب كأس أمم أفريقيا، الكاميرون 2021، مع منتخب بلاده مصر أمام السنغال يوم الأحد 6 فبراير/ شباط.

وقاد ماني منتخب “أسود التيرينغا” لحصد أول لقب في تاريخ كأس أمم أفريقيا، على حساب مصر بركلات الترجيح 4-2 بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل 0-0، في المباراة التي أقيمت بملعب “بول بيا” في العاصمة الكاميرونية ياوندي.

وعقب إطلاق غوميز صافرة النهاية، رصدت الكاميرات ساديو ماني وهو يعانق زميله محمد صلاح بحرارة ثم تحدث إليه بكلمات مؤثرة خلال تلك اللحظات الصعبة على قائد المنتخب المصري الذي كان يذرف الدموع بعد خسارة اللقب.

ساديو ماني: أخبرت صلاح أن بإمكانه الفوز بكأس إفريقيا 2023

وكشف ساديو ماني لإذاعة “BBC” البريطانية عما دار من حديث مع محمد صلاح بعد المباراة وقال: “أخبرت صلاح أنه لاعب رائع وأنني دائمًا أحترمه. أخبرته أيضًا أن الطريق لا يزال أمامه ليفوز بالكثير، بما في ذلك كأس أمم أفريقيا عام 2023، سيظل لاعبًا عظيمًا وإنجازاته لن تتوقف”.

ويضيف ماني في حديثه عن زميله محمد صلاح بعد نهائي كأس إفريقيا 2021: “لم أرغب بالاحتفال بالكأس أمام أحد أقرب أصدقائي، أحببت أن يفوز كلانا بالكأس، كذلك حاولت أن أكتم مشاعري أمامه. سيظل صلاح دائمًا صديقًا مقربًا لي”.

ساديو ماني “أفضل لاعب” في كأس إفريقيا 2021

وحصد ماني جائزة أفضل لاعب في كأس إفريقيا 2021، بعد أن أسهم في 5 أهداف من أصل 9 سجّلها منتخب بلاده في البطولة (سجل 3 أهداف وقدم تمريرتين حاسمتين)، بينما كانت له كلمة الحسم في ركلة الترجيح الأخيرة التي سجلها ومنحت السنغال اللقب.

ساديو ماني يفضّل كأس إفريقيا على دوري أبطال أوروبا

وفي تصريحاته عقب المباراة، رجّح ماني كفّة فوزه بلقب كأس إفريقيا على جميع ألقابه التي حققها مع ليفربول، وأوضح: “إنه أعظم يوم في حياتي وأفضل كأس فزت بها في مسيرتي، لقد حصدت أبطال أوروبا والدوري الإنجليزي، لكن هذا اللقب (كأس إفريقيا) أكثر أهمية لي”.

ساديو ماني يقود السنغال للقب بعد إخفاقين

وقاد ماني منتخب بلاده لأول ألقابه في كأس أمم أفريقيا بعد أن أخفقت السنغال في نهائي نسخة مالي 2002 أمام الكاميرون بركلات الترجيح 2-3، ثم في نسخة مصر 2019 أمام الجزائر 0-1. واللافت أن أليو سيسيه مدرب السنغال أهدر ركلة الترجيح الأخيرة أمام الكاميرون في 2002 كقائد لمنتخب السنغال، وعاد بعد 20 عامًا ليرفع الكأس مع السنغال لكن هذه المرة كمدرب.

هل ساديو ماني الأعظم في تاريخ السنغال؟

أصبح ماني بتسجيله 3 أهداف في النسخة الحالية من كأس إفريقيا 2021 بالكاميرون، الهدّاف التاريخي لمنتخب السنغال في العرس القاري بواقع 8 أهداف، متفوقًا على هنري كامارا الذي يمتلك (5 أهداف).

كما وصل ماني إلى هدفه الدولي رقم 28 مع السنغال من أصل 86 مشاركة، ليقترب أكثر من الرقم القياسي المسجل باسم هنري كمارا، الهدّاف التاريخي “لأسود التيرينغا” في جميع المسابقات بواقع 29 هدفًا.

واختير ماني في فريق العام من الاتحاد الإفريقي لكرة القدم 4 مرات، بينما دخل في تشكيلة الموسم بالدوري الإنجليزي الممتاز في 3 مناسبات، إضافة إلى فوزه بجائزة أفضل لاعب إفريقي مرة واحدة، وحصده الحذاء الذهبي الإنجليزي مرة واحدة أيضًا، فضلًا عن ترشحه لجائزة الكرة الذهبية من “فرانس فوتبول” الفرنسية مرات عديدة.

أرقام ساديو ماني مع منتخب السنغال

2012 أول مباراة أمام المغرب (فازت السنغال 1-0 وصنع ماني الهدف)2018 ارتدى شارة القيادة لأول مرة، أمام كرواتيا (مباراة ودية)86 مباراة في كل المسابقات7.027 دقيقة لعب28 هدفًا20 أسيست11 بطاقة صفراء0 بطاقات حمراء2021 لقب كأس إفريقيا

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى