عموتة يتنفس الصعداء بعد تألق نجم الرجاء الرياضي

تنفس الناخب الوطني حسين عموتة، مدرب المنتخب المغربي الرديف، الصعداء بعد عودة المهاجم حميد أحداد إلى الرجاء الرياضي في البطولة الاحترافية.

وتسمح عودة أحداد إلى الرجاء، باللعب للمنتخب الرديف، المقبل على المشاركة في كأس العرب المقرر إقامتها في قطر شهر دجنبر القادم، وهي دفعة قوية لعموتة بعد رحيل المهاجم أيوب الكعبي إلى الديار التركية، وعدم القدرة على الاستعانة بخدماته لكونه يلعب في أوربا.

ويعد أحداد إضافة قوية لبطل كأس إفريقيا للمحليين، خاصة بعد تألقه البارز في الرجاء خلال الدورات الثلاث الأولى للبطولة الاحترافية، وتسجيله لثلاثة أهداف، وهو خير بديل لهداف المنتخب الكعبي.

وبات المنتخب الرديف يضم مزيجا من أبرز لاعبي البطولة المغربية، وكذا نجوم الدوريات العربية، سواء في مصر أو الخليج، من أجل الظهور بأفضل وجه في المسابقات القارية القادمة.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى