غرامة مالية كبيرة على بدر بانون ورفاقه بعد خسارة السوبر

قرّر رئيس النادي الأهلي، محمود الخطيب، مُعاقبة لاعبي وأفراد الطاقم الفني للفريق وتغريمهم مادياً، عبر خصم مبالغ مالية من مستحقاتهم، بسبب خسارتهم نهائي كأس السوبر المصري أمام طلائع الجيش، اليوم الثلاثاء، بالركلات الترجيحية (3-2)، عقب انتهاء الوقتيْن الأصلي والإضافي بالتعادل بدون أهداف.

وأنزل الخطيب غرامة مالية قدرها 300 ألف جنيه مصري (171 ألف درهم مغربي) على كل لاعب وكذلك عنصر في الطاقم الفني للنادي تُخصم من مستحقاتهم، إضافة إلى “القضم” من رواتب باقي أعضاء الجهازيْن الطبي والإداري بنسب متفاوتة حسب أجورهم.

وقال حامل لقب دوري أبطال أفريقيا ضمن بلاغٍ نشره عبر حساباته وصفحاته بمواقع التواصل الاجتماعي: “انطلاقا من ثوابت النادي وفي ظل الدعم الكبير الذي يتم توفيره لمنظومة الفريق الأول لكرة القدم لتحقيق طموحات الأهلي وجماهيره. قرر الكابتن محمود الخطيب رئيس مجلس الإدارة والمشرف على قطاع كرة القدم خصم مبلغ ثلاثمائة ألف جنيه من كل لاعب بالفريق الأول”.

وأضاف: “وخصم مثلهم من مدير الكرة وكل عضو بالجهاز الفني. وبنسب من بقية أعضاء الجهاز الإداري والطبي وفقا لرواتبهم. وذلك بعد أداء الفريق في مباراة السوبر مساء اليوم. والذي لم يكن يتناسب على الإطلاق مع القدرات الفنية الكبيرة التي يمتلكها هؤلاء اللاعبين وجهازهم الفني والإداري والطبي”.

“كما قرر اتخاذ بعض الإجراءات الأخرى في ذات الاتجاه لحين عودة كل عنصر لتقديم المردود الذي يستحقه النادي وجماهيره”، يختم النادي الذي حل ثانياً في جدول ترتيب الدوري المصري الممتاز في الموسم الفارط.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى