الكورونا تعيد الأسطورة “بيتر تشيك” إلى الملاعب

أعلن نادي تشلسي الإنجليزي عن ضم حارسه الأسطوري المعتزل “بيتر تشيك” لقائمته في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

ويعمل الحارس التشيكي البالغ من العمر 38 عاما في منصب مستشار الشؤون التقنية والأداء حاليا في تشلسي.

وأوضح النادي أنه لجأ لهذه الخطوة كإجراء احترازي بسبب تزايد أعداد المصابين بفيروس كورونا المستجد.

واعتزل تشيك كرة القدم في مايو 2019 بعد مسيرة حافلة في ملاعب كرة القدم.

وانضم تشيك إلى أرسنال في 2015 بعد قضاء 11 موسما ضمن صفوف تشلسي، أثبت خلالها حارس المنتخب التشيكي السابق أنه واحد من أفضل حراس المرمى في العالم.

ويحمل تشيك الرقم القياسي لعدد المباريات التي حافظ خلالها على نظافة شباكه برصيد 202، كما شهد موسم 2004-2005 تسجيله رقما قياسيا آخر إذ نجح في الحفاظ على نظافة شباكه في 22 مباراة، بجانب حمله للرقم القياسي لعدد المباريات التي حافظ فيها على شباكه مع نادي واحد برصيد 162 مباراة مع تشلسي.

زضم تشلسي بيتر تشيك سنة 2004 قادما من رين الفرنسي ليساهم في فوز فريقه بلقب الدوري الإنجليزي للمرة الأولى منذ 50 عاما.

وتعرض تشيك خلاله لعبه للبلوز لإصابة خطيرة على مستوى الرأس بعد التحامه مع ستيفين هانت لاعب ريدينغ في أكتوبر 2006، مما استوجب خضوعه لعملية جراحية في الجمجمة.

وعاد الحارس التشيكي إلى الملاعب بعد 3 أشهر من الإصابة مرتديا قناعا خاصا بالرأس والذي طوال مدته المتبقية في الملاعب.

وتوج تشيك بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز مع تشلسي 4 مرات، بجانب 4 ألقاب في كأس الاتحاد ولقب وحيد في الدوري الأوروبي و3 ألقاب في كأس رابطة المحترفين ولقب دوري أبطال أوروبا في 2012، عندما تصدى لـ3 ضربات جزاء خلال المباراة الشهيرة أمام بايرن ميونيخ في نهائي البطولة.

وخسر تشيك مكانه كحارس أساسي في تشلسي عام 2014 لصالح البلجيكي “تيبو كورتوا”، ليرحل عن ستامفورد بريدج في نهاية الموسم ذاته بعد أن سجل رقما قياسيا بحفاظه على نظافة شباكه خلال 228 مباراة على مستوى جميع المسابقات مع تشلسي.

وانتقل تشيك إلى أرسنال وأصبح الحارس الأساسي للفريق على مدار 3 مواسم، وفاز معه بلقب كأس الاتحاد في 2017، قبل أن يفقد دوره كحارس أساسي لصالح الألماني “بيرناد لينو”.

وشارك تشيك في 124 مباراة مع منتخب التشيك على مدار 14 عاما، قبل أن يعتزل اللعب الدولي في 2016.

 

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى