الدوري الإيطالي يدرس تقليص رواتب اللاعبين

تدرس رابطة الدوري الإيطالي لكرة القدم في هذه الأيام تقليص رواتب اللاعبين لاحتواء الآثار الاقتصادية الناتجة عن أزمة فيروس كورونا.

ورغم أنه تم خوض نحو ثلي الموسم، لكن توقف الدوري الايطالي قد يتسبب في خسائر اقتصادية كبيرة بنحو مليار يورو، حسبما ذكر لـ(إفي) الاقتصادي ماركو بينازو ورئيس الاتحاد الايطالي لكرة القدم، غابريل جارفينا، الذي اعتبر أخيرا أن كل عناصر كرة القدم عالميا يجب أن يقدموا إسهاماتهم في هذه الأوقات.

وأكد جرافينا أخيرا “لا يمكن أن يكون الحديث عن الأجور خطا أحمر. يجب تفهم أن هذه الحالة تؤثر على الجميع وكذلك يجب على عالمنا أن يكون قادرا على التغيير. يجب أن تكون هناك بوادر مسئولة”.

ولم يتأخر موقف رابطة لاعبي كرة القدم الايطاليين، التي نشرت بيانا أكدت فيه أنه من المبكر بحث هذه الاحتمالية.

وقال رئيس الرابطة دايمونو توماسي “كلنا مهتمين باستمرار التوازن الاقتصادي ولهذا علينا دراسة كل العناصر في الوقت الحالي. تأجيل المنافسات وإلغاء الفعاليات ونقص المساعدات الحكومية والمساعدات الفدرالية. كل هذه العناصر ستقول لنا ماذا سيكون دور اللاعبين”.

وتسبب انتشار فيروس كورونا في إيطاليا في خسائر بالملايين في الإيرادات من التذاكر وخسائر على مستوى حقوق البث والرعاة قد تضر بخطورة بنسبة 75% من أندية كرة القدم الاحترافية.

وبلغ عدد الوفيات بفيروس كورونا في إيطاليا ثلاثة آلاف و405 بحسب آخر بيانات رسمية للحماية المدنية، لتصبح أكثر الدول تضررا في معدل الوفيات، بعد الصين (3245).

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى