فضيحة جنسية تهز نادي برشلونة

تتواصل الفضائح والأزمات في مطاردة نادي برشلونة الإسباني، بعدما برز خبر مفاده اتهام أحد أخصائيي العلاج الطبيعي في النادي بالاعتداء الجنسي داخل مقر النادي سنة 2016.

وأفادت صحيفة “بريوديكو دي كاتالونيا” الإسبانية، أنه جرى الكشف عن وقائع خطيرة حدثت شهر دجنبر من سنة 2016، تهم أحد أخصائيي العلاج الطبيعي كان يعمل في النادي قام بالكشف عن إحدى الموظفات في النادي مدعيا أنها تعاني من منطقة الرقبة قبل أن يعتدي عليها جنسيا.

وأشارت الصحيفة أنه كان مقررا إجراء المحاكمة في الأسبوع المقبل، إلا أنه من المرجح أن تؤجل بسبب فيروس كورونا.

وتابع المصدر أن إدارة الفريق كانت قد علمت بالفضيحة الجنسية قبل أربع سنوات، وقامت بإقالته إلا أنه عودة بروز الاتهامات وضعت أخصائي العلاج الطبيعي أمام القضاء.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى