جريزمان غاضب من سواريز بسبب ميسي

قال المدير الفني الإسباني لفريق نادي برشلونة إرنستو فالفيردي إن رحلة أنطوان جريزمان إلى نيويورك في منتصف عطلة تأجيل مباراة الكلاسيكو لم تشترط عليه الإدارة الفنية وقتا محددا لبلوغه مباراة الجولة الـ 11 في الدوري الإسباني أمام بلد الوليد، لا يوجد سبب لعدم تصديقه لأن البديلين الفرنسي عثمان ديمبلي والإسباني الغيني الأصل أنسو فاتي قد لعبا أمام إشبيلية وبلد الوليد وكان جريزمان بديلا لكل منهما فى المباراتين بالترتيب.

وقد فضّل فالفيردي الاعتماد على أنسو فاتي وديمبيلي لفتح اللعب على الرواق، وقد جلس جريزمان بديلاً لعثمان ديمبلي في مباراة إشبيلية بينما حل بديلاً لأنسو فاتي فى مباراة بلد الوليد.

ويبدو أن جريزمان قد أصبح البديل الشرعي للاعبي الجناح في برشلونة أنسو فاتي وعثمان ديمبلي.

وبالنظر إلى إحدى هجمات برشلونة فى مباراة أمس، حيث بدأ سواريز من الجانب الأيمن ورافقه جريزمان مسيرته على اليسار، استعداداً لركل الكرة إذا مررها سواريز له، لكن سواريز لم يرفع رأسه وانتهى به الأمر بتمريرها إلى ميسي الذي أرسل الكرة إلى خارج الملعب، ويبدو أن جريزمان لم يعجبه قرار سواريز، وأن الفرنسي لم ينسجم بعد مع ميسي وسواريز.

وقد ضرب الغضب، النجم الفرنسي أنطوان جريزمان لاعب برشلونة الإسباني بعد ما حدث معه في مباراة بلد الوليد مساء الثلاثاء في الكامب نو من زميله سواريز.

ووفقاً لتقارير صحفية إسبانية فإن جريزمان غضب بسبب عدم تلقيه تمريرة في المباراة واشتكى لظهير البارسا نيلسون سيميدو بسبب ذلك الأمر.

يذكر أن الفريق الكتالوني عزف لحن التألق وسحق ضيفه بلد الوليد بخماسية لهدف في لقاء ضمن منافسات الأسبوع الحادي عشر من الدوري الاسباني.

وأشارت التقارير إلى أن جريزمان يرى أنه كان في وضع مناسب لتسلم الكرة لكنه لم يحصل عليها لذلك غضب بشدة وذهب عقب صافرة نهاية المباراة مباشرة إلى غرف الملابس.

وما أكد غضب جريزمان أنه لم يُحيّ أحدًا من زملائه في برشلونة بعد نهاية اللقاء.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى