حالة واحدة تدفع ريال مدريد لضم لاعبين جدد في يناير

لا يخطط المسؤولون في نادي ريال مدريد الإسباني إلى تقديم أية عروض لضم لاعبين جدد في سوق الانتقالات الشتوية المقبلة، ما لم يرحل لاعبون بعينهم أولا.

وتضم قائمة فريق الكرة الأول بالعملاق المدريدي 25 لاعبا في الوقت الحالي، إضافة إلى رودريجو جويز المقيد رسميا في الفريق الثاني «كاستيا» في «لوس بلانكوس»، وسيتردد اسمه فقط في الميركاتو الشتوي المقبل إذا ما قرر ريال مدريد رحيل اللاعبين الذين لا يشاركون بصفة منتظمة في مباريات الفريق، مثل ماريانو دياز وبراهيم دياز وإيسكو.

ويركز فلورنتينو بيريز رئيس النادي «الملكي» فقط، على الحصول على خدمات الموهبة الشابة كيليان مبابي نجم فريق باريس سان جيرمان الفرنسي.

وفي أعقاب إنفاقه قرابة 300 مليون يورو في الصيف الماضي على شراء لاعبين جدد لتدعيم صفوف «المرينجي» وإعادته إلى منصات التتويج من جديد، يبدو أن الشعور السائد داخل أروقة ريال مدريد هو منح الأولوية للاعبين مثل لوكا يوفيتش، وفيرلاند ميندي ورودريجيو، وذلك قبل الاستعانة بوجوه جديدة.

ومع ذلك فإن ثمة مديرون فنيون داخل النادي ممن يعتقدون أنه ينبغي تدعيم صفوف ريال مدريد في يناير المقبل عبر جلب لاعبين أمثال الدانماركي كريستيان إريكسين، وبرونو فيرنانديز، أو داني فان دي بيك.

لكن بيريز لا يتفق مع هذا الرأي، لكنه يرى في الوقت ذاته ضرورة في التعاقد مع مبابي الحاصل رفقة منتخب «الديوك» على بطولة كأس العالم التي أقيمت في روسيا العام الماضي.

ولا يرغب رئيس الملكي في أن يهدر الوقت والمال في يناير المقبل، ولا يركز في الوقت الراهن سوى على الجهود الساعية لإحضار مهاجم العملاق الباريسي إلى «سانتياجو برنابيو» في الصيف المقبل.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى