لهذا السبب قررت محكمة “الطاس” تأجيل النظر في ملف “فضيحة رادس”

قررت المحكمة الدولية للتحكيم الرياضي “الطاس”، يوم أمس الخميس، تأجيل النظر في ملف “فضيحة رادس”، الذي أعاده الوداد الرياضي إليها، بعدما قضت لجان الاتحاد الإفريقي بخسارته لنهائي دوري الأبطال.

ويعود سبب تأجيل “الطاس”، نظرها في الملف، إلى طلب تقدم به نادي الوداد، وذلك من أجل منحه مزيدا من الوقت لتقديم دفوعات جديدة تعزز موقفه القاضي بإلغاء قرار لجنتي التأديب والاستئناف التابعتين للاتحاد الإفريقي.

وأخبرت المحكمة الدولية كلا من الترجي التونسي والاتحاد الإفريقي، طرفي القضية الآخرين، بقرار التأجيل، من أجل إعداد دفوعات جديدة لدعم موقفهما في حال توفرت.

وكان الوداد قد أرجع ملف قضية “فضيحة رادس” إلى “الطاس”، بعدما طعن في قرار لجنتي التأديب والاستئناف التابعتين للاتحاد الإفريقي، واللتين اعتبرتا “الأحمر”، انسحب من إياب نهائي دوري الأبطال، وبالتالي تتويج الترجي بطلا.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى