ميسي لم يفكر في ترك برشلونة ولا يحب الحديث عن نفسه

أكد ليونيل ميسي، نجم برشلونة، أنه لم يفكر من قبل أبداً في ترك النادي الكتالوني، والذي وصفه بالأفضل في العالم، كما تحدث عن موعد اعتزاله اللعب.

وتُوج ميسي مساء الأربعاء بجائزة الحذاء الذهبي عن الموسم الماضي، وهي المرة السادسة في مشواره الكروي، بعد تسجيله 36 هدفاً بالليجا الموسم الفائت.

وقال ميسي مع “لاجازيتا”: “كل لاعب يبحث عن الأفضل لمسيرته، أنا لم أفكر أبداً في ترك النادي الأفضل في العالم برشلونة، هنا أحب كل تدريب وكل مباراة والمدينة”.

وأضاف: “أعيش تجربة متكاملة وهدفي واضح أن أواصل التتويجات مع الفريق، العمل الجماعي الأهم، أريد أن أشكر ألبا وسواريز الذان حضرا معي لحفل الحذاء الذهبي، دون مساهمتهما لم أكن لأسجل كل تلك الأهداف”.

واستمر الأرجنتيني: “أحلم بدوري الأبطال، ولكن الدوري مهم أيضاً لأنه يعطيك الاستمرارية في المستوى، 35 بطولة في 15 عاماً شيئاً عظيماً، ولكن العمل الجماعي هو الأساس، أكرر، كل الجوائز الفردية ليس هدفاً لي، إذا حدثت، جيد، إذا لم تحدث، لا يوجد مشاكل”.

وعن المقارنات مع كريستيانو رونالدو، رد ميسي: “أفضل أن يتحدث عني الآخرين، أعرف نفسي وما أقدمه وما أنا قادر على تقديمه، ولكن أحتفظ به لنفسي، لا أحب الحديث عن نفسي، أحب التفكير الجماعي”.

وحول ميعاد اعتزاله: “المشكلة أن لا يوجد طريقة لإعادة الزمن للخلف، ولا يوجد وقت للاستمتاع بالحاضر أيضاً، ربما عندما أعتزل سأعود بالذاكرة لتلك اللحظات، حالياً أشعر أنني بخير، لا أعرف متى سأتوقف، وقتها سأشعر”.

وأشاد ميسي بإنتر ومدربه أنطونيو كونتي: “لم يفاجئني ما قدمه الفريق أمامنا، أتابعه في الدوري وبدايته القوية ومنافسته مع يوفنتوس، وهذا ليس سهلاً، أعرف جودة كونتي وطريقة تنظيمه لفرقه، تلعب بالذاكرة وتصنع صعوبات للخصم”.

وعانى ميسي من الإصابة في بداية الموسم الجاري، ولكن تعافى وعاد للمشاركة في الأسابيع الأخيرة قبل التوقف الدولي.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى