جماهير الرجاء تمد يدها للترجي وشبيبة القبائل

مدت جماهير الرجاء الرياضي المغربي، يدها لأنصار فريقي الترجي التونسي وشبيبة القبائل الجزائري، بتبنيها لحملة “كلنا إخوة”، التي أطلقها أنصار نادي “الدم والذهب”.

وعقب وضع قرعة دور المجموعات من دوري أبطال إفريقيا، للرجاء والترجي والشبيبة في المجموعة الرابعة، أطلق أنصار فريق باب سويقة، حملة “كلنا إخوة”، ليتبناها جماهير الرجاء وممثل الجزائر فيما بعد.

وتهدف الحملة إلى وضع جماهير الرجاء والترجي والشبيبة أيديهم في أيدي بعضهم البعض، من أجل كرة مغاربية جميلة ومشرفة، وذلك على شاكلة حملة “خاوة خاوة”، التي أطلقتها الجماهير المغربية والجزائرية، لتشجيع منتخبي بلادهما في كأس أمم إفريقيا الأخيرة، والتي انتهت بتتويج “الخضر” بها.

وتأتي هذه الحملة بالموازاة مع التوتر الذي تعرفه العلاقة بين الترجي والقطب الثاني للكرة المغربية، الوداد، على خلفية الفضيحة غير المسبوقة، التي شهدها إياب نهائي دوري أبطال إفريقيا في الموسم الماضي، والذي انتهى بتتويج ممثل تونس بـ”القلم”.

يشار إلى أن الرجاء سيفتتح مشواره في دور المجموعات من عصبة الأبطال الإفريقية، بمواجهة الترجي في الـ 29 من شهر نوفمبر المقبل، على أرضية ملعب محمد الخامس بالدار البيضاء.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى