بعد “الفضيحة”.. أزمة جديدة تهدد الرجاء الرياضي

بعد أيام من الفضيحة التي هزت أركان نادي الرجاء الرياضي، عقب اتهام مسؤول تقني بارز، بـ”التحرش الجنسي” ببعض اللاعين الناشئين بالفريق، يعيش “الأخضر”، على وقع أزمة جديدة.

دخل لاعب الرجاء الرياضي والمنتخب المغربي السابق، طلال القرقوري، الذي يشغل منصب مساعد باتريس كارتيرون في النادي البيضاوي، في خلافات حادة مع الأخير، بسبب ما أسماه تعامل الفرنسي غير العادل مع اللاعبين.

ويرى القرقوري أن كارتيرون لا يعامل لاعبي الرجاء على قدم المساواة، الأمر الذي قد يخلق مشاكل عديدة داخل القلعة الخضراء.

الخلافات دفعت كارتيرون، إلى تكليف المعد البدني، الملغاشي دجيمي فيلوس، بإعداد تقرير بالفيديو عن مباراة الرجاء وهلال القدس، وهي المهمة التي اعتاد القرقوري على القيام بها من قبل.

ويمر الرجاء بمرحلة صعبة للغاية، خاصة بعد أزمة “التحرش”، والتي تلاها طرد عدد من لاعبي الفريق من مدرسة خاصة بالدار البيضاء، بسبب عدم دفع النادي لمستحقاتهم الدراسية، قبل أن يظهر على السطح خلاف كارتيرون والقرقوري.

ويبذل مسؤولو النادي البيضاوي قصارى جهدهم من أجل تجاوز الأمر، حيث عمدوا إلى عقد اجتماع طارئ يوم أمس السبت، من أجل التطرق للمشاكل التي يمر بها الفريق مؤخرا، كما دعا المكتب المديري منخرطيه لزيارة مركز التكوين يوم الإثنين، من أجل التواصل بشأن بعض الأمور والتي لن تخرج عن الأزمات المذكورة.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى