مشجع كمبوديا “الوحيد” يخطف الأضواء في مباراة إيران

سلطت العديد من التقارير الضوء على مشجع كمبودي خلال مباراة منتخب بلاده أمام نظيره الإيراني على ملعب “آزادي” في العاصمة طهران، ضمن التصفيات المؤهلة لمونديال قطر 2022.

وقطع المشجع الكمبودي 6000 كم لمؤازرة منتخب بلاده رغم المهمة المستحيلة بمجاراة أصحاب الأرض الذين أنهوا المباراة لصالحهم بنتيجة قياسية 14-0.

واللافت، أن معظم التقارير وصفت المشجع الكمبودي بـ”أكثر مشجع متفان”، ليس لقطعه آلاف الكيلومترات فحسب، بل لتواجده وحيدا في المدرجات المخصصة لمشجعي المنتخب الضيف، وقيامه بالتشجيع طوال دقائق المباراة رغم الأهداف الكثيرة التي كانت تتلقاها شباك كمبوديا.

يذكر أن المباراة أقيمت أول أمس الخميس ضمن منافسات المجموعة الثالثة للتصفيات الآسيوية المشتركة المؤهلة لمونديال قطر 2022 وكأس آسيا في الصين 2023.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى