سيرجيو راموس يتطلع لمعانقة الذهب الأولمبي في طوكيو

يعد مدافع فريق ريال مدريد الإسباني، وقائد منتخب إسبانيا، سيرجيو راموس، نموذج رائعًا، ومثالًا يحتذى به، للاعبي كرة القدم في العالم، بعد أن حصد اللاعب خلال مشواره كل الألقاب الممكنة سواء على صعيد الأندية مع الملكي، أو على المستوى الدولي مع منتخب إسبانيا «الماتادور».

وبنظرة بسيطة على مشوار راموس، سنجد أنه توج مع ريال مدريد بألقاب: الدوري الإسباني وكأس ملك إسبانيا والسوبر الإسباني، على الصعيد المحلي، وألقاب دوري أبطال أوروبا وكأس العالم للأندية والسوبر الأوروبي، على الصعيد القاري مع «اللوس بلانكوس».

ويتطلع الآن اللاعب إلى إنجاز جديد في مسيرته من خلال الفوز بلقب الأولمبياد في كرة القدم، حيث يضع عينه على الميدالية الذهبية لأولمبياد طوكيو 2020 في كرة القدم، مع المنتخب الإسباني.

وسيأخذ سيرجيو راموس واحد من الأماكن الثلاثة المسموح بها فوق 23 سنة، لكل منتخب مشارك في الأولمبياد، وسيرافق منتخب إسبانيا بطل أوروبا تحت 21 سنة، والذي تستعد إسبانيا للمشاركة به في الأولمبياد.

ووفقا لصحيفة «الموندو» الإسبانية العريقة، فإن راموس يعتزم لعب كأس أوروبا «يورو 2020» مع المنتخب الإسباني الأول، وبعدها المشاركة في أولمبياد طوكيو 2020 مع شباب الإسبان.

سيرجيو راموس يتطلع لمعانقة الذهب الأولمبي في طوكيو 2020سيرجيو راموس يتطلع لمعانقة الذهب الأولمبي في طوكيو 2020

ولم يعتد إسبانيا على مشاركة لاعبين فوق السن مع منتخبه الأولمبي في السنوات السابقة، ولكن نجوم دول أخرى، قد فعلوا ذلك في أولمبياد 2016 في ريو دي جانيرو، فعلى سبيل المثال شارك نيمار، نجم فريق باريس سان جيرمان، مع المنتخب البرازيلي، ونجحوا في التتويج بالميدالية الذهبية، وهو النجاح الذي يريد راموس تقليده في طوكيو.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى